عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الاقصى

فلسطين
نشر: 2018-05-09 16:13 آخر تحديث: 2018-05-09 16:13
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

جدد عشرات المستوطنون، الأربعاء، اقتحاماتهم لباحات المسجد الأقصى بحراسة مشددة من قبل قوات الاحتلال.

وذكرت وكالة "صفا" الفلسطينية نقلا عن مسؤول العلاقات العامة والإعلام بالأوقاف الإسلامية فراس الدبس قوله إن 47 مستوطنًا و78 طالبًا يهوديًا و35 عنصرًا من مخابرات وشرطة الاحتلال اقتحموا المسجد الأقصى على عدة مجموعات، وتجولوا في أنحاء متفرقة من باحاته.

ورغم قيود الاحتلال، إلا أن عشرات الفلسطينيين من القدس والداخل المحتل توافدوا منذ الصباح إلى الأقصى، وتوزعوا على حلقات العلم وقراءة القرآن الكريم.

وتأتي هذه الإجراءات، وسط دعوات يهودية أطلقتها ما تسمى "منظمات الهيكل" المزعوم لأنصارها لتنظيم اقتحام واسع وبرقم قياسي للمسجد الأقصى الأحد القادم، تزامنًا مع ما يسمى "ذكرى توحيد القدس".


اقرأ أيضاً : اصابة 3 فلسطينيين برصاص الاحتلال في غزة


ويحتفل الاحتلال بالذكرى الواحدة والخمسين لاحتلال كامل القدس "القسم الشرقي من القدس المحتلة وضمه للقسم الغربي من المدينة"، ويوافق هذا اليوم ذكرى النكسة في التاريخ الفلسطيني.

وشرعت منظمات "الهيكل" وجمعيات استيطانية تهويدية بالتغريد على وسم أُطلق لهذه المناسبة تحت مسمى "ألفان في يوم القدس"، والذي يدعو لتكثيف اقتحامات الأقصى حتى يصل العدد الأدنى إلى ألفي مستوطن مقتحم للمسجد الأقصى خلال يوم الأحد القادم.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين والجماعات اليهودية المتطرفة وعلى فترتين صباحية ومسائية، فيما حين تزداد وتيرة تلك الاقتحامات خلال فترة الأعياد اليهودية.

وصعّد الاحتلال مؤخرًا من ملاحقته للعاملين بالأقصى في إطار سياسة التضييق التي ينتهجها بحق دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس وسحب صلاحياتها في إدارة المسجد، حيث أبعد 16 فلسطينيًا عن الأقصى لفترات متفاوتة بين أسبوعين حتى 6 أشهر، من بينهم موظفي أوقاف.

 

أخبار ذات صلة