امسية تستذكر الراحل مؤنس الرّزّاز "صور"

هنا وهناك
نشر: 2014-02-09 20:10 آخر تحديث: 2018-11-18 21:34
امسية تستذكر الراحل مؤنس الرّزّاز "صور"
امسية تستذكر الراحل مؤنس الرّزّاز "صور"

رؤيا  - بترا -  استذكرت امسية اقيمت في دائرة المكتبة الوطنية بمناسبة مرور اثني عشر عاما على رحيل الروائي الاردني مؤنس الرّزّاز مناقب الفقيد واعماله بحضور عدد من الكتاب والادباء وأسرة الراحل.

واشتملت الامسية على عرض لمقطتفات من حوارات اذاعية تذاع لاول مرة بصوت الروائي الرّزّاز اجريت معه في منتصف تسعينيات القرن الماضي في اذاعة الشرق التي تبث من باريس ، وكلمات لعدد من الأدباء والباحثين، وتوزيع العدد 301 من مجلة افكار الذي احتفى بملف خاص حمل عنوان "مؤنس الرزاز اثنا عشر عاما على الرحيل".

وقالت وزيرة الثقافة الدكتورة لانا مامكغ في كلمة لها ان الروائي مؤنس الرزاز كان حالماً , لكنه لم يكن خاسرا بدليل وجودنا في هذه الامسية ، مضيفة ان ما جمعنا هو محبة مؤنس واحترام الذكرى الطيبة وغيابه الصعب. وعبر الدكتور عمر الرزاز شقيق الروائي الراحل عن شكره لوزارة الثقافة وهيئة تحرير مجلة افكار على استذكارها لمؤنس من خلال نصوص عدد من الادباء التي اضاءت جوانب من شخصيته.

وقرأ الدكتور الرزاز رسالة لابن الروائي الراحل منيف مؤنس الرزاز والمقيم في الامارات العربية المتحدة بين فيها علاقته بأبيه الروائي ومشاعره وذكرياته وعاداته الاسبوعية ومنها شراء الكتب سويا. واستذكر الروائيان هاشم غرايبة والدكتور سليمان الازرعي عضو هيئة تحرير مجلة افكار اعمال الراحل في المجلة ، وقرأ الاديب الياس فركوح نص رسالة تبادلها مع الروائي الراحل اثناء وجوده في بريطانيا في منتصف سبعينيات القرن الماضي .

وكان الروائي الرّزّاز عمل مستشارا في وزارة الثقافة، وشغل منصب رئيس تحرير مجلة افكار الثقافية حتى وفاته في 8 شباط 2002 ونشرت أعماله الكاملة عام 2003 , ومن بين رواياته :

أحياء في البحر الميت، اعترافات كاتم صوت، حين تستيقظ الأحلام، متاهات الأعراب في ناطحات السحاب، عصابة الوردة الدامية، الشظايا والفسيفساء، النمرود (مجموعة قصصية)، مد اللسان الصغير في وجه العالم الكبير (مقالات ساخرة)، رواية سلطان النوم وزرقاء اليمامة، الى جانب بعض الكتابات المنشورة في صحف عربية مختلفة .

أخبار ذات صلة

newsletter