مشعل : ادعو الرئيس عباس ان يرتقي الى تضحيات أهل غزة

فلسطين
نشر: 2014-09-07 16:31 آخر تحديث: 2016-08-07 13:40
مشعل : ادعو الرئيس عباس ان يرتقي الى تضحيات أهل غزة
مشعل : ادعو الرئيس عباس ان يرتقي الى  تضحيات أهل غزة

رؤيا - رصد - دعا رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن وكل قيادات الشعب الفلسطيني أن يرتقوا إلى تضحيات أهل غزة، وأن يتجاوزوا كل الخلافات.

 

واضاف مشعل خلال خطاب له مساء الاحد : " للأسف ما إن انتهت الحرب على غزة حتى خرج البعض بتصريحات حادة، لكننا اليوم وأمام المعركة المستمرة مع الاحتلال، فإننا لن نعود إلى صفحات الانقسام البغيضة "، مشيرا الى ان : " مشروع الفلسطينيين في لبنان هو العودة إلى فلسطين، لا التوطين ولا التنكر لحق العودة، ونحن مع لبنان وأمنه ووحدته ولا نتدخل في خصوصيته " .

 

وتاليا ابرز ما جاء في الخطاب : 

 

مشعل: أدعو إلى أربع خطوات، ينبغي أن تكون أجندتنا اليوم:

 

- الأمر الأول: اتفقنا أو اختلفنا في التفاصيل، لكن يجب أن نضع معركة غزة في مسارها الصحيح في الصراع العربي الصهيوني، وموقعها اللائق في تحرير فلسطين.

 

- الأمر الثاني: أن نوحد الجهود مع مضاعفتها وتسريعها لإغاثة غزة، وإيواء من فقدو بيوتهم ومصدر حياتهم.

 

- الأمر الثالث: أدعو الى استكمال ملفات المصالحة الفلسطينية، في الشراكة الوطنية وفي القرار والمسؤولية والقيادة.

 

- كما التقى المجاهدون في المعركة في غزة، لنتعلم منهم الدرس ونلتقي نحن القياديين في مسار السياسة.

 

- التحرك السياسي ينبغي أن يكون بمسار جديد، فلا يعقل بعد معركة غزة أن يبقى المسار كما هو.

 

- يجب أن يكون هناك استراتيجية تحرك وطني نضالي بكل مساراته، نشترك جميعاً في صياغته.

 

- غزة بحاجة إلى "يد حانية" من القيادة الفلسطينية ومن الشعوب العربية والإسلامية.

 

- أمتنا التي وقفت مع غزة وقفة الرجال لها كل التحية والتقدير.

 

- كل شبر في فلسطين سيلفظ الإحتلال والشعب الفلسطيني هو من صنع النصر باحتضان المقاومة.

 

- الشعب الفلسطيني التف حول المقاومة وكان الشريك لاول في انتصار المقاومة

 

- كما سرنا مع شعبنا في ميدان المقاومة سنسير معه في ميدان الإعمار.

 

- أوجه التحية إلى لبنان رسمياً وشعبياً بكل أحزابه ومؤسساته، والتي تستضيف مهرجاناً الآن لانتصار المقاومة في غزة.

 

- نحن اليوم نتحدث على ما بعد معركة غزة وأن تقف الأمة كلها وقفة واحدة ضد العدو الصهيوني وهذه هي المعركة الحقيقية.

 

مزيدا من التفاصيل اولا باول ... 

أخبار ذات صلة

newsletter