٥ دنانير أنهت حياة حدث على يد والده في عمان

محليات
نشر: 2017-09-18 15:30 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: ليندا المعايعة
تعبيرية
تعبيرية

أوقف مدعي عام الجنايات الكبرى القاضي محمد بديرات أب أربعيني قتل ولده البالغ من العمر ١٤ سنة في منطقة الموقر بصعقه بالكهرباء وذلك لتأديبه بعد أن اكتشف سرقته لخمسة دنانير منه.

ووجه القاضي بديرات تهمة القتل القصد خلافا لأحكام المادة ٣٢٦ من قانون العقوبات وقرر توقيفه ١٥ يوما في مركز إصلاح وتأهيل جويدة قابلة للتجديد.

وقال مصدر مقرب من التحقيق أن الفتى وصل إلى مستشفى التوتنجي وكان في حالة وفاة وأثار صعق كهربائي ظاهرة على الجثة.

الجاني الذي يعمل في السوق المركزي، كان ابنه يرافقه السبت في السوق عندما شاهد ٥ دنانير معه ولدى سؤاله للقتيل عن كيفية الحصول عليها ابلغه بانه أخذها منه، عندها اخذ الأب ابنه إلى المنزل بمنطقة الموقر وقام بربطه بأسلاك كهرباء واحضر وصلة كهرباء وعرى أحد طرفي السلك وقام ووصل السلك الأخر بقابس كهربائي بصعق ابنه عدة مرات.

وأضاف المصدر أن الفتى فقد الوعي بالمنزل إذ قام الأب بعمل تنفس صناعي له إلا انه لم يفلح فقام بنقله إلى المستشفى لكنه وصل له متوفيا .

واكد المصدر أن التحقيقات بالقضية ما زالت مستمرة.


إقرأ أيضاً: عمان.. رجل يقتل إبنه صعقا بالكهرباء


ووفق ما علمت به رؤيا فان الفتى لديه أخ يبلغ من العمر ٥ سنوات واخت، ووالدته منفصلة عن والده الذي يعمل بسوق الخضار بعد تقاعده من عمله.

أخبار ذات صلة