طعن شرطي في مطار اميركي و'العمل الارهابي' محتمل

عربي دولي
نشر: 2017-06-21 22:34 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
عناصر من الشرطة الامريكية
عناصر من الشرطة الامريكية

تعرض شرطي للطعن الاربعاء في مطار فلينت الاميركي في ولاية ميشيغان في شمال البلاد، حسب مكتب التحقيقات الفيدرالي الذي اعلن انه لا يزال من المبكر تحديد إذا ما كان العمل "ارهابيا" أم لا.

واعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي" في بيان توقيف مشتبه به واخضاعه للتحقيق بعد حادث الطعن في مطار فلينت.

وتابع المكتب أنه "استنادا للمعلومات المتوفرة الان، نعتقد ان هذا الحادث معزول"، مشيرا إلى "عدم حيازته معلومات محددة عن وجود تهديد للمجتمع في فلينت".


إقرأ أيضاً: كشف جنسية منفذ هجوم محطة للقطارات في بروكسل


ولم يصب أي مسافر في الهجوم، بحسب المطار الذي تم إخلاؤه وإغلاقه حتى إشعار آخر.

وقال متحدث باسم الشرطة في ولاية ميشيغان لوكالة فرانس برس إن حالة الشرطي الجريح مستقرة.

وكانت افادت شبكة "ان بي سي نيوز" ان الشرطي تعرض لطعنات عدة من قبل شخص كان يصيح "الله اكبر"، كما اعلنت ايضا انه يجري التعامل مع الحادث على انه "عمل ارهابي".

واكد مكتب التحقيقات الفيدرالي إن السلطات "على علم بتقارير تشير الى ان المعتدي تفوه بكلمات قبل أو اثناء مهاجمة الضابط".

لكنه أضاف أنه "من المبكر جدا تحديد طبيعة هذه التعابير المزعومة وإذا ما كان هذا عملا إرهابيا أم لا".

واشار إلى "فتح تحقيق في الحادث لتحديد طبيعة الهجوم ودوافعه".

ونقلت الشبكة عن مصادر في الشرطة ان الجاني يتحدر من مقاطعة كيبيك الكندية ويحمل جواز سفر كنديا.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني