طلاب فلسطينيون ينسحبون من مسابقة في لاهاي لوجود فريق 'الاحتلال'

فلسطين
نشر: 2017-05-30 15:55 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
طلاب فلسطينيون ينسحبون من مسابقة في لاهاي لوجود فريق "الاحتلال"
طلاب فلسطينيون ينسحبون من مسابقة في لاهاي لوجود فريق "الاحتلال"

 

انسحب فريق جامعة بيرزيت برام الله من مسابقة أفضل مرافعة كتابية للدفاع في لاهاي، وذلك كي لا ينافس فريق الاحتلال مما يطبع وجود تمثيل للإحتلال ويضفي شرعية على مؤسساته الأكاديمية.

وشارك فريق من كلية الحقوق والإدارة العامة من بيرزيت بمسابقة المحكمة الصورية الجنائية الدولية التي عقدت في لاهاي-هولندا، بالفترة الواقعة بين 14–21 أيار 2017.

وقد اشترك في هذه المسابقة 66 فريقًا ممثلة لعدد من الدول المختلفة، وكان فريق جامعة بيرزيت الممثل الوحيد لفلسطين في هذه المسابقة.

وفي مرحلة الربع نهائي، تقرر -حسب ترتيب العلامات ونظام المسابقة- وضع فريق جامعة بيرزيت ضد فريق الجامعة العبرية فأعرب فريق جامعة بيرزيت مباشرة عن عدم رغبته في منافسة الفريق الإسرائيلي، باعتبار أن هذه المشاركة تخرق معايير المقاطعة الأكاديمية التي تلتزم بها الجامعة. وطلب الفريق الفلسطيني من المنظمين تغيير ترتيب المنافسة بين الفرق، وعدم منافسة فريق الاحتلال، وإلا سينسحب من المسابقة.

وبناءً على رفض المنظمين طلب فريق جامعة بيرزيت، أعلن الفريق انسحابه من المسابقة.

وقد نافس فريق جامعة بيرزيت 12 فريقا من 10 دول (الصين، وسنغافورة، وإيران، وجورجيا، وسويسرا، وسكوتلاندا، والهند، وكينيا، وألبانيا، وغواتامالا).

وتأهل إلى المرحلة ربع النهائية، ليكون الفريق العربي الأول تاريخيا الذي يصل إلى هذه المرحلة المتقدمة.

كما فاز فريق جامعة بيرزيت بأفضل مرافعة كتابية للدفاع، على جميع الجامعات المشاركة بالمسابقة. وحصل على المركز التاسع في هذه المسابقة، ليكون أول فريق عربي يفوز بجائزة مماثلة.

ويتكون فريق جامعة بيرزيت المشارك في المحكمة الصورية من الطلبة: إلياس الحيحي ويارا أبو ميزر وفؤاد مسعد وهيا عُمري، تحت إشراف المدربة هالة الشعيبي ومساعدة المدربة ميلينا أنصاري.

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني