مياه اليرموك: استراتيجيات جديدة لحل مشكلة المياه في شمال المملكة

محليات
نشر: 2017-05-08 21:34 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
مياه اليرموك تقول إنهناك استراتيجيات جديدة ستحقق نقلة نوعية في الاداء
مياه اليرموك تقول إنهناك  استراتيجيات جديدة ستحقق نقلة نوعية في الاداء

 قام الدكتور حازم الناصر وزير المياه والري برعاية حفل شركة مياه اليرموك الذي تم بدعم من مشروع "مبادرة لرفع كفاءة قطاع المياه" الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بحضور نائب مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية نانسي ازليك وحضور كل من أمين عام سلطة المياه م. توفيق الحباشنه، أمين عام سلطة وادي الأردن م. سعد ابوحمور، أمين عام وزارة المياه والري م. اياد الدحيات، المدير العام لشركة مياه اليرموك م. حسن الهزايمه، و المدراء العامين لشركات مياهنا ومياه العقبة، ومدير مشروع "مبادرة لرفع كفاءة قطاع المياه"/رئيس الفريق في وزارة المياه م. أكرم الربضي، ورئيس فريق مشروع "مبادرة لرفع كفاءة قطاع المياه" خوسيه فالديز الى جانب ممثلين آخرين عن وزارة المياه والري وسلطة المياه وسلطة وادي الأردن ووحدة التخطيط والإدارة لدى وزارة المياه وشركات المياه والمؤسسات الدولية المانحة والحكام الاداريين في منطقة الخدمة.

وأشار الناصر خلال كلمة ألقاها في الحفل أن التحديات المائية تفاقمت بشكل يفوق قدرات وامكانيات قطاع المياه خاصة في المناطق الاكثر استضافة للجوء السوري في شمال البلاد .

واضاف ان هذه التحديات التي يواجهها الاردن وخاصة المائية لم تعد خافية على احد ولكن الاعباء الملقاة بشكل خاص على كاهل شركة مياه اليرموك التي تدير مياه محافظات شمال المملكة هي تحديات جسيمة نتيجة للازمات التي تحملتها الدولة الاردنية وخاصة بعد ازمة اللجوء السوري وانعكاس ذلك على تراجع حصة الفرد من المياه في مناطق الشمال الى اقل من ٦٥ لتر من المياه لكافة الاستخدامات يوميا.

ويأتي ذلك نتيجة لعوامل عديدة أبرزها الاعباء الناتجة عن استخدام اكثر من ١,٤ مليون لاجىء حيث تؤكد الارقام والدراسات ان اللاجىء داخل المخيمات يستهلك من ٤٠-٥٠ لتر يوميا، ينتج عنها ٨٠ % كمياه عادمة تحتاج الى كلف اضافية لمعالجتها.

واكد الناصر أن الوزارة تولي أهمية بالغة لرفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والمشتركين في شمال المملكة، من خلال مشاريع الوزارة المتعددة التي تهدف الى اسناد و تأمين شركة مياه اليرموك بكميات مياه إضافية لتتمكن من التعامل مع الطلب المتزايد وغير المسبوق الذي تواجهه الشركة داعيا الى الانفتاح والتعاون الكامل والتنسيق المدروس لتحقيق اهداف وتطلعات شركة مياه اليرموك مشددا على ضرورة اخذ ادارة الشركة الى الانفتاح الكامل على كافة التجارب الناجحة للوصول الى افضل الخدمات التي تنشدها الوزارة .

واعرب وزير المياه والري عن تقدير وامتنانه للحكومة الامريكية ووكالة الانماء الامريكية (USAID) وجميع الاصدقاء في الولايات المتحدة الامريكية والجهات المانحة الاخرى على الدعم الموصول لقطاع المياه بما اسهم بشكل كبير من تحسين مستوى الخدمة وتطويرها.
وتعمل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID من خلال مشروع "مبادرة لرفع كفاءة قطاع المياه" بشكل وثيق مع وزارة المياه والري لدعم شركة مياه اليرموك ضمن خطة المشروع لتطوير أداء شركات المياه في الأردن إلى جانب العديد من المبادرات الأخرى لدعم قطاع المياه.

من جانبه، أعلن امين عام سلطة المياه م. توفيق الحباشنة، رئيس هيئة المديرين في شركة مياه اليرموك عن انطلاق رزمة عمليات ومشاريع تطوير جديدة لشركة مياه اليرموك تهيئ لمجموعة من المنجزات ستساعد الشركة على تحقيق الرؤى المستقبلية بتحسين الاداء ورفع فاعلية عمليات الشركة التي تقدم خدمات المياه والصرف الصحي لمحافظات شمال المملكة الأربعة.

و قدم م. حسن الهزايمة مدير عام شركة مياه اليرموك عرضاً لأبرز مفاصل الاستراتيجية الجديدة والمشاريع وعمليات التطوير التي تحتويها. حيث تم إعداد أول خطة أعمال للشركة تحتوي على مبادرات وأنشطة تستهدف تخفيض فاقد المياه وتحسين التحصيلات وتطوير إدارة القوى العاملة وتبني أفضل الممارسات في عمليات الشركة إضافة الى ترسيخ المؤسسية في كافة مفاصل عمل الشركة.

كما وتم عرض خطة الشركة التي بدأت بالفعل منذ ما يقارب العام والتي تستهدف تحصيل ديون الشركة المتراكمة على مشتركيها، والتي تم بالفعل من خلالها تخفيض الديون المتراكمة بمبلغ يزيد عن الثلاثة ملايين دينار.
وبما يتعلق بتطوير عمليات الشركة، تم عرض خطة تطوير إدارة الموارد البشرية وخطة تحسين الوضع المالي للشركة والتي بدأ العمل بها بالفعل و تستهدف الوصول بالشركة مع نهاية العام ٢٠١٩ الى تحقيق الاكتفاء الذاتي بما يتعلق بتمويل عملياتها.

كما وعرض مشروع “مبادرة لرفع كفاءة قطاع المياه” مجموعة من المشاريع والمبادرات التي يتم حالياً العمل عليها، والتي تشمل تطوير الهيكل التنظيمي وإصدار أنظمة الموارد البشرية والسياسة المالية ومجموعة أخرى من الأنظمة والسياسات، إضافة الى دعم حملة الشركة لتحصيل ديونها من خلال تخطيط، تنظيم، وتنفيذ حملة إعلامية شاملة وتقديم الدعم الفني لتطوير وسائل وآليات التحصيل وأنظمة الحوافز. كما وقدم المشروع عرضاً لما تم إنجازه وما يخطط له في ما يتعلق بتطوير الأنظمة المحوسبة المستخدمة في الشؤون المالية والإدارية وخدمات الزبائن، إضافة الى إنشاء مركز تحكم في عمليات خدمة المشتركين وصيانة الشبكات وتطوير العمل، في محطات تنقية الصرف الصحي، وخطة تطوير مباني الشركة الإدارية.

 

أخبار ذات صلة