ليبرمان: لن نعوض الطفل أحمد دوابشة

فلسطين
نشر: 2017-04-30 16:59 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الطفل الفلسطيني أحمد دوابشه
الطفل الفلسطيني أحمد دوابشه

أعلن وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان، ان الحكومة الإسرائيلية لن تعوّض الطفل الفلسطيني احمد دوابشة (6 أعوام) المتبقى الوحيد من عائلة الدوابشة، والتي احرق المستوطنون منزلها في دوما بنابلس قبل عامين.

وجاء حديث ليبرمان رداً على استجواب قدمه النائب العربي عن القائمة المشتركة، يوسف جبارين، والذي قال ان عائلة دوابشة تنظر في امكانية التقدم بالتماس للمحكمة الاسرائيلية العليا ضد الحكومة الاسرائيلية، حيث ان موقفها يتناقض مع ما كان اعلنه رئيس هذه الحكومة بنيامين نتنياهو لدى حصول الكارثة.

وقال جبارين ان موقف ليبرمان ينم عن تمييز بين دم ودم، حيث يتم تعويض اليهود بصورة تلقائية.


إقرأ أيضاً: تدهور الوضع الصحي للطفل الدوابشة


من جانبه قال نصر دوابشة عم الطفل أحمد دوابشة، إن الأسبوع المقبل سيشهد مؤتمراً صحفياً للعائلة، حيث ستتقدم العائلة بقضية رسمية الى محكمة الاحتلال في الناصرة،للمطالبة بالتعويض عما ارتكبه المستوطنون.

وكان مستوطنون أحرقوا منزل عائلة سعد الدوابشة في نهاية تموز عام 2014، استشهد فيها الأب سعد والأم رهام وطفلهم الرضيع علي، فيما بقي طفلهم أحمد شاهداً على ما جرى.

أخبار ذات صلة

newsletter