146 طبيبًا أردنيًا من أصل 386 نجحوا بامتحان الطب البشري

اقتصاد
نشر: 2017-04-27 14:11 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

بلغت نسبة النجاح في الفحص الإجمالي للطب البشري (الامتياز) لجميع المواد 37.8 بالمئة لدورة شهر نيسان بحسب ما اعلنها امين عام المجلس الطبي الأردني الدكتور نضال يونس.

وقال يونس الخميس ان 146 متقدما نجح من اصل 386 طبيبا وطبيبة تقدموا لامتحان الطب البشري في جميع المواد، وهي الجراحة والنسائية والباطنية والأطفال، والذي عقده المجلس في الفترة من 16-17 نيسان لخريجي دول العالم المختلفة في القاعات المحوسبة بالجامعة الهاشمية.

واضاف ان 120 طبيبا تقدموا للامتحان لاول مرة، نجح منهم 80 طبيبا بنسبة بلغت 66.7 بالمئة، و 206 من المعيدين من دورات سابقة، نجح منهم 27 بنسبة بلغت 13 بالمئة.


إقرأ أيضاً: الاطباء تطالب بعدم الاشتراط على 'الاستشاريين' تعيين مكتب تدقيق


واوضح ان عدد المتقدمين لمادة واحدة ممن اكملوا في دورات سابقة، بلغ 59 طبيبا وطبيبة، نجح منهم 39 بنسبة بلغت 66.1 بالمئة، فيما بلغ عدد المكملين لهذه الدورة بمادة واحدة 56 طبيبا.

ولفت الى ان نسبة النجاح في طب الاسنان لمن اجتاز الجزء الكتابي بلغت 30 بالمئة.

وفي هذا السياق، قال الدكتور يونس: "ان عدد المتقدمين لامتحان طب الاسنان الذي عقد الاسبوع الماضي، بلغ 34 طبيبا وطبيبة، منهم 20 للفحص الكتابي نجح منهم 6، وبذلك اصبح عدد المتقدمين للجزء الشفوي من الامتحان من الناجحين في الجزء الكتابي من هذه الدورة الحالية والدورات السابقة 20، نجح منهم 17 بنسبة 85 بالمئة.

واشار الى ان المجلس الطبي يعقد اربع دورات للفحص الإجمالي سنويا، يخضع لها خريجو مختلف جامعات دول العالم من الأطباء الأردنيين او غير الأردنيين الذين ينوون ممارسة مهنة الطب في المملكة.

ولفت الى أهمية هذا الامتحان لضمان ان يكون أي طبيب يرغب بممارسة مهنة الطب في الأردن على سوية مميزة من الكفاءة والعلم بالنظر الى تفاوت المستويات التعليمية للجامعات والقدرات الفردية للأطباء الخريجين ما يجعل هذا الامتحان معيارا موحدا يجب ان يجتازه جميعهم بما يتناسب مع سمعة الأردن الطبية والمحافظة على هيبة الامتحانات.

أخبار ذات صلة

newsletter