وزير خارجية الاحتلال: محمود عباس فاقد للشرعية والمبادرة السعودية تشكل أساسا للعلاقات مع العرب

فلسطين
نشر: 2014-08-13 07:11 آخر تحديث: 2016-07-14 08:20
وزير خارجية الاحتلال: محمود عباس فاقد للشرعية والمبادرة السعودية تشكل أساسا للعلاقات مع العرب
وزير خارجية الاحتلال: محمود عباس فاقد للشرعية والمبادرة السعودية  تشكل أساسا للعلاقات مع العرب

رؤيا- رصد- اعتبر وزير الخارجية في حكومة الاحتلال افيغدور ليبرمان ان مبادرة السلام العربية، التي قدمتها السعودية، اصبحت اليوم ذات مغزى وواردة اكثر من ذي قبل .

واضاف ان لهذه المبادرة ميزات كثيرة وانه يفضلها على اي اتفاق سلام منفرد مع الفلسطينيين .

وقال ليبرمان في حديث نشرته له يوم صحيفة "جيروزليم بوست" العبرية، والصادرة بالانكليزية، ان التخلص من حركة حماس يشكل شرطا ضروريا لاي مفاوضات سلام معتبرا ان احياء العملية السياسية سيظل غير وارد مع استمرار "حكم حماس" في قطاع غزة ونفوذها الكبير في الضفة الغربية.

كما اعتبر ليبرمان انه لا يمكن لنا ان نعول على رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اذ ان عباس قد فقد شرعيته منذ العام 2006 وعليه فيجب اجراء انتخابات جديدة في السلطة الفلسطينية بعد تقويض اسس حركة حماس .

وكرر ليبرمان موقفه الداعي الى نقل السيادة على القرى والمدن العربية في المثلث الجنوبي الى الدولة الفلسطينية العتيدة في اطار تبادل اراض ضمن اتفاق السلام المستقبلي.

واكد انه لا يمكنه التسليم بتضامن مواطنين يهود مع حماس خلال ايام المعركة معتبرا انه يجب سحب الجنسية من كل من يقوم بالتظاهر تضامنا مع حماس.

وتطرق ليبرمان الى مطلب حماس بانشاء ميناء بحري في غزة قائلا ان الغرض من هذا المطلب هو الالتفاف على المراقبة على ادخال الوسائل القتالية والمقاتلين الى القطاع .

وردا على سؤال حول الحملات الاعلامية الشرسة التي يشنها رئيس الوزراء التركي على الكيان الصهيوني قال وزير الخارجية اننا تحاول ان تحافظ على علاقاتها مع انقرة الا انه لا يمكننا ان نكون كيس الملاكمة لهذا الزعيم او ذاك .

وردا على سؤال عن السبب الذى جعله أكثر قبولا للمبادرة السعودية، قال وزير الخارجية إن حجم المصالح المشتركة أكبر مما كان منذ عقد بين الكيان الصهيوني والعالم العربى المعتدل، مشيرا إلى أن نزاع  الكيان المحتل ليس مع الفلسطينيين فقط ولكن مع العالم العربى.

أخبار ذات صلة

newsletter