هكذا تختار أدوية ضغط الدم المرتفع

صحة
نشر: 2017-03-30 08:11 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تعبيرية
تعبيرية

يوجد الكثير من الادوية لعلاج ارتفاع ضغط الدم، ولكل منها ايجابيات وسلبيات، بحسب درجة ارتفاع ضغط الدم، حيث يصف الطبيب أدوية ضغط الدم أ, اكثر لعلاج حالتك.

وبالنسبة لكل من يعاني من ارتفاع ضغط الدم أو كان عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، فمن الممكن أن يساعد تغيير نمط الحياة في ضبط مستوى الضغط. قبل البدء في علاج ضغط الدم، ينصح بفهم الخيارات المتاحة أمامك.

تغييرات نمط الحياة

سواء كنت على وشك الإصابة بارتفاع ضغط الدم (الارتفاع الطفيف لضغط الدم) أو كنت بالفعل مصابًا بارتفاع ضغط الدم (فرط ضغط الدم)، فيمكنك الاستفادة من تغييرات نمط الحياة التي يمكن أن يخفض ضغط الدم. الأشخاص الذين لديهم ارتفاع طفيف لضغط الدم يكون لديهم ضغط انقباضي (أعلى قراءة) يتراوح ما بين 120 و139 ملم زئبق أو ضغط انبساطي (أدنى قراءة) يتراوح ما بين 80 و89 ملم زئبق.

حتى إذا وصف لك الطبيب أدوية لضبط ضغط الدم، فمن المرجح أن ينصح أيضًا بإجراء تغييرات في نمط الحياة. تغيير نمط الحياة يمكن أن يقلل أو يمنع الحاجة إلى تناول الأدوية لضبط ضغط الدم. للبدء في هذه التغييرات، قم بما يلي:


إقرأ أيضاً: اختبار دم للكشف السريع عن الإصابة بمرض السل


الإقلاع عن التدخين

اتباع نظام غذائي صحي، مع التركيز على الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان قليلة الدسم، وضبط مقدار الملح في نظامك الغذائي خاصة.

المحافظة على وزن صحي للجسم

ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة بأنشطة معتدلة - حتى لو كنت بحاجة إلى تقسيم النشاط إلى ثلاث جلسات كل جلسة منها مدتها 10 دقائق - في معظم أيام الأسبوع.

تجنب شرب الكحوليات — وبصفة محددة، يجب تجنب هذه المشروبات لكبار السن رجالاً ونساءً للمحافظة على صحتهم.

وربما لن تحتاج إلى تناول أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم إذا كنت مصابًا بارتفاع طفيف لضغط الدم وتتمتع بصحة جيدة.

ومع ذلك إذا كنت مصابًا بارتفاع طفيف لضغط الدم وداء السكري أو أمراض الكلى أو القلب، فقد يصف الطبيب أدوية لخفض ضغط الدم إلى المستوى المطلوب.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني