الصفدي: حماية حدودنا الشمالية هي أولوية مطلقة للأردن

محليات
نشر: 2017-02-08 09:54 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
تحرير: حمزة الشوابكة
من المؤتمر
من المؤتمر

قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي إن الأردن سيقوم بكل ما هو ضروري ولازم من إجراءات لحماية حدوده الشمالية، بما فيها من اتصالات عربية ودولية.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري سامح شكري الذي يزور عمان، في وزارة الخارجية وشؤون المغربين، الأربعاء، قال الصفدي إن حماية الحدود الأردنية الشمالية أولوية مطلقة والجيش الأردني قادر على ذلك.

وأكد الصفدي لا يوجد اتصالات مباشرة بين الأردن وإيران حول أمن الحدود الأردنية السورية، أو ما يتعلق بالازمة السورية

وكشف وزير الخارجية في المؤتمر الصحفي الأول له منذ توليه حقيبة الخارجية أن مشاركة الأردن في مفاوضات أستانة بكازاخستان بين المعارضة والنظام السوري جاءت بطلب من روسيا لتثبيت الهدنة في سوريا.


إقرأ أيضاً: الصفدي ونظيره المصري يعقدان مؤتمرا صحافيا غدا


وحول ما تردد سابقا عن مشاركة سوريا أو عدمها في القمة العربية المزمع اجراؤها آواخر الشهر المقبل في البحر الميت، أكد الصفدي التزام الأردن بقرار الجامعة العربية التي جمدت عضوية دمشق سابقا.

وفيما يتعلق بالحرب على الإرهاب، اكد أن الانتصار على الإرهاب يتطلب تنسيقاً أمنياً وعسكرياً وجهداً فكرياً للرد على المروجين لهذه الظاهرة، مشيرا إلى أن الحرب على الإرهاب تعني الدفاع عن الكيان العربي والأردني.

وبخصوص القضية الفلسطينية، قال وزير الخارجية أن جلالة الملك عبدالله الثاني أكد للإدارة الأمريكية مواقف الأردن من قضايا المنطقة بما فيها الفلسطينية.

وجدد الصفدي رفض المملكة للقرارات المتعلقة بالاستيطان وإدانة أي عمل أحادي يغير الوضع القائم في الأراضي المحتلة.

وأكد الوزير الصفدي حرص الملك عبدالله الثاني والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على تعزيز التعاون المشترك وبناء الاستقرار والأمن في البلدين.

وحول العمالة الوافدة المصرية المتواجدة في الأردن أكد الصفدي أن القرارات التي تم اتخاذها بخصوص العمالة الوافدة هي لحمايتهم وتأمينهم.

ووصف الصفدي زيارة الملك إلى الولايات المتحدة مؤخرا، بالمهمة الخاصة الصفدي إنها كانت مهمة الخاصة للتعبير عن موقف المملكة تجاه القضايا العربية خاصة أمام الإدارة الأمريكية الجديدة ، مؤكدا أن العلاقات بين عمان وواشنطن متينة.

من جانبه، قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن بلاده تبحث مع مختلف الأطراف استئناف عملية السلام لضمان حقوق الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن الاستيطان غير مشروع وهناك توافق دولي وقرارات دولية تؤكد ذلك.

وأشار إلى أن بلاده تواصل العمل للقضاء على أيدولوجيا الإرهاب وتجفيف منابعه.

وبخصوص سوريا، أكد أن مصر طالبت مرارا بوقف إطلاق النار، مشيدا بالمشاورات السياسية التي تضم كل الأطياف في أستانة.

وحول علاقة بلاده بالسعودية في ظل ما تردد مؤخرا عن أزمة بين القاهرة والرياض، نفى شكري وجود وساطات مع السعودية، مؤكدا أن قنوات الاتصال قائمة بين البلدين.

 

أخبار ذات صلة