مجلس الأمن يناقش تهديد عصابة داعش الارهابية على السلام

عربي دولي
نشر: 2017-02-07 23:36 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
مجلس الأمن يناقش تهديد عصابة داعش الارهابية على السلام
مجلس الأمن يناقش تهديد عصابة داعش الارهابية على السلام

عقد مجلس الامن الدولي اليوم الثلاثاء جلسة بشأن حماية البنى التحتية من الارهاب الا ان الجلسة شملت ايضا مراجعة لتقرير الامين العام الذي قدمه وكيله للشؤون الانسانية جيفري فيلتمان بشأن تهديد عصابة داعش الارهابية للسلم والأمن الدوليين.

وقال فيلتمان إن عصابة داعش الارهابية أصبحت في وضع دفاعي عسكري في عدة مناطق وإن الدخل التي تحصل عليه والأرض الخاضعة لسيطرتها يتقلصان ولكن يبدو أن لديها من التمويل ما يمكنها من مواصلة القتال.


إقرأ أيضاً: قائمة ترامب.. 78 هجوما إرهابيا بعيدا عن الإعلام


واضاف ان العصابة الارهابية "تتكيف بعدة طرق مع الضغط العسكري، فتلجأ بشكل متزايد إلى الأساليب السرية للاتصال والتجنيد بما في ذلك من خلال "شبكة الإنترنت المظللة" والتشفير. والأكثر من ذلك، وسّعت العصابة منطقة هجماتها لتصل إلى دول مجاورة للعراق وسوريا، فيما يواصل تشجيع أتباعها في مناطق أبعد على ارتكاب الهجمات. وفي نفس الوقت يزيد المقاتلون الإرهابيون الأجانب الذين يغادرون العراق وسوريا من تهديد الإرهاب في بلدانهم الأصلية." الى ذلك، أكد المندوب الفرنسي لدى الامم المتحدة، فرنسوا دولاتر ان محاربة عصابة داعش الارهابية هي "في طليعة اولويات" فرنسا ثاني دولة مساهمة في التحالف الذي يضم 68 بلدا مشددا على "اهمية ان تعترف الولايات المتحدة كليا بالتهديد الذي تطرحه العصابة".

كما قال مساعد مندوب بريطانيا في الامم المتحدة بيتر ويلسون أن "المرحلة المقبلة هي محاربة عصابة داعش الارهابية في الرقة والموصل".

أخبار ذات صلة

newsletter