دبلوماسيون روس يغادرون أميركا تنفيذا لأوامر الطرد

عربي دولي نشر: 2017-01-01 19:25 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الرئيس الأميركي باراك أوباما و الرئيس الروسي فلاديمير بوتن - أرشيفية
الرئيس الأميركي باراك أوباما و الرئيس الروسي فلاديمير بوتن - أرشيفية
المصدر المصدر

نقلت وكالات أنباء روسية عن سفارة روسيا، قولها إن الدبلوماسيين الروس الذين طردوا بموجب أمر من الرئيس الأميركي باراك أوباما غادروا واشنطن الأحد.

ونسبت وكالة الإعلام الروسية إلى المركز الإعلامي للسفارة القول "أقلعت الطائرة..الجميع غادر".

كان أوباما أمر بطرد 35 ممن يشتبه بأنهم جواسيس كما فرض عقوبات على وكالتي مخابرات روسيتين، فيما يتعلق باختراق إلكتروني لمنظمات سياسية أميركية خلال الانتخابات الرئاسية العام الماضي.


إقرأ أيضاً: بوتين:نحتفظ بحق الرد على واشنطن لحين تسلم ترامب


وقرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتن عدم طرد أحد ردا على ذلك، وقال إنه سيدرس أفعال الرئيس المنتخب دونالد ترامب الذي سيتولى المنصب في 20 يناير، عندما يقرر الخطوات القادمة في العلاقات الروسية الأميركية.

وكانت الولايات المتحدة، أعلنت طرد 35 دبلوماسيا روسيا وإغلاق مجمعين روسيين في نيويورك ومريلاند ردا على حملة القرصنة واسعة النطاق التي استهدفت التدخل الانتخابات الرئاسية الماضية.

أخبار ذات صلة