أمانة عمان تكشف لـ"رؤيا" الغاية من مشروع المواقف مقابل الأجرة - فيديو

محليات
نشر: 2022-01-06 20:08 آخر تحديث: 2022-01-06 20:22
مبنى أمانة عمان الكبرى
مبنى أمانة عمان الكبرى

أكدت أمانة عمان الكبرى أن الهدف الرئيسي من مشروع عدادات مقابل الأجرة، ليس ماديا، بل رفع مستوى الانسايبية المرورية في حدود العاصمة عمان. 

وقال مدير عمليات المرور في أمانة عمان الكبرى المهندس محمد الفاعوري، إن مشروع إنشاء عدادات مقابل الأجرة قيد الدراسة، وإنها بصدد تحديد المواقع المستهدفة التي يكثر فيها الاصطفاف قرب المحال التجارية داخل العاصمة عمان.

وأضاف الفاعوري لنشرة أخبار "رؤيا"، الخميس، أن مشروع المواقف مقابل الأجرة سيكون في مناطق منها الصويفية القويسمة بيادر وادي السير وسط البلد، ومناطق يكثر فيها الطلب والاصطفاف عند المحال التجارية.

وأشار إلى أن الانسابية المرورية تعد أبرز المعوقات التي تواجه أمانة عمان، عبر الاصطفاف الخاطئ والمعوق للحركة والممنوع.

وأوضح الفاعوري أن الأمانة ستعمل على تنظيم المرور عبر المشروع، بتوحيد شكل الوقوف مقابل الأجر لأوقات محدودة ووفق رغية المواطنين.

وذكر أن الغاية من إنشاء المشروع ليست مادية، قائلا: "لم نفكر بمصادر دخل للأمانة"، بل لتأمين وسائل السلامة المرورية على الطرقات.

ولفت إلى أن أعداد الحوادث انخفضت منذ بدء مشروع الرقابة الآلية داخل حدود أمانة عمان الكبرى، إذ وصلت النسبة 42%، ما اعتبره انجازا لأمنة عمان وإدارة السير.

وتابع الفاعوري أن الانسابية المرورية تتأثر بثلاثة أمور، أولها الوقوف الخاطئ والممنوع، وثانيها تغيير المسرب، وثالثها قطع الشارع بطريقة خاطئ.

وقال إن مشروع الوقوف مقابل الأجرة، معمول به في الكثير من دول العالم، وعند البدء بتنفيذه سيتم تعميمه على جميع المناطق داخل حدود أمانة عمان.

وأكد مدير عمليات المرور في أمانة عمان الكبرى المهندس محمد الفاعوري، أن المشروع لا يتعارض مع أصحاب ساحات الوقوف بالأجرة في وسط البلد.

وختم الفاعوري أن الرقابة على المواقف آلية من خلال كاميرات المراقبة، وأن أي زيادة في مدة وقوف المركبة، سيتم تنبيه صاحبها بتحريك، ولضبط الوقوف المزدوج والخاطئ في العاصمة عمان. 
 

 

أخبار ذات صلة

newsletter