فوائد صحية ستجعلك تستنشق ملح الهيمالايا يومياً

صحة

نشر: 2017-11-08 08:29

آخر تحديث: 2017-11-08 08:29


ملح الهيمالايا
ملح الهيمالايا
Article Source المصدر

تؤرق مشاكل الرئتين، والتهاب الجيوب الأنفية كثيراً من الناس، حيث يلجؤون لاستعمال الأدوية والبخاخات للتغلب عليها رغم أن الحل بسيط وسهل ألا وهو استنشاق ملح البحر.

فيتميز الملح الموجود في مياه البحر بالإضافة إلى هواء البحر العليل بالعديد من الفوائد لجسم الإنسان، وقد تم في القرن الثامن عشر اكتشاف نوع جديد من الملح كان له عظيم الأثر الإيجابي على عمال مناجم الملح البولنديين، حيث اعتبر الأفضل في الحفاظ على جهاز المناعة وصحة الرئة.

وأثبت هذا النوع من الملح ويسمى بملح الهيمالايا قدرته على تخفيف أعراض أمراض الجهاز التنفسي كالتهاب الجيوب الأنفية ومشاكل الرئة.

وقد اعتمد بعض الأطباء على هذا النوع من العلاج منذ آلاف السنين حتى بعد استخدام أدوية جديدة لعلاج الجيوب الأنفية ومنها البخاخ والحبوب وذلك لقدرته العلاجية السريعة والطبيعية.

وفى الولايات المتحدة يستنشق الكثيرون هذا النوع من الملح للمساعدة في العلاج السريع للعديد من المشاكل الصحية.

وأطلق اسم الهيمالايا على هذا النوع من الملح لاكتشافه بمناجم الملح في إقليم البنجاب الباكستاني وهو يقع على بعد ٣٠٠ كيلومترا من جبال الهيمالايا.

ويتكون هذا الملح من كلوريد الصوديوم ويحتوي على معادن نادرة ومختلفة تصل إلى نحو ٨٤ معدنا منها الماغنسيوم والبوتاسيوم والكالسيوم، وعلى الرغم من أن الصوديوم له سمعه سيئة بالنسبة للصحة، إلا أنه يعمل على استرخاء العضلات والحفاظ التام على التوزان ومنع الجفاف نهائيا ومنع انخفاض ضغط الدم، ويستخدم ملح الهيمالايا في الطبخ وتدليك الجسم.

فوائد ملح الهيمالايا

ويتميز استنشاق ملح الهيمالايا بـ٦ فوائد عظيمة وهي كالآتي، حسب ما جاء في موقع "ديلي هيلث" المعني بالصحة:

١- تعزيز مناعة الجسم

يعمل هذا النوع من الملح على منع العدوى البكتيرية أثناء التنفس، كما أنه يحارب الفطريات ويعمل على استرخاء الجهاز العصبي مما يساهم في تحسين المناعة والصحة بشكل عام.

٢- الحد من التهاب الجهاز التنفسي

أكدت دراسات عديدة ان استنشاق هذا الملح يحافظ على الغشاء المخاطي الخارجي مما يحد من التهاب الجهاز التنفسى ، والتهاب الشعب الهوائية المزمن ومرض الانسداد الرئوي، والتهاب الجيوب الانفية الناتج عن الحساسية.

٣- تنظيف الجيوب الأنفية

يحتوي ملح الهيمالايا على أيونات سالبة الشحنة تؤدي عند استنشاقه إلى تنظيف الجيوب الأنفية من المخاط وتقضي على البكتيريا مما يخفف الالتهاب.
٤- تطهير الجسم من السموم

يساعد استنشاق ملح الهيمالايا بانتظام على تنقية الرئتين والجهاز التنفسي من السموم التي يسببها تلوث الهواء والغبار وغيرها من مسببات الحساسية.

٥- تحسين جودة النوم

يساعدك استنشاق ملح الهيمالايا ليلاً في أن تنعم بنوم جيد خال من الأرق عن طريق ضمان نظافة مجرى الهواء والتنفس بشكل جيد، حيث يسبب انسداد مجرى الهواء السعال ليلاً مما يحول دون الاستغراق في النوم.

٦- تعزيز القدرات العقلية

تطهير الرئتين عن طريق استنشاق ملح الهيمالايا يسمح بتدفق الأكسجين بسهولة للمخ مما يحسن القدرات العقلية والتركيز.

وبالإضافة إلى كل ما سبق، يمكن الاستعانة بحمامات الملح لتحسين الأمراض الجلدية المزمنة، مثل الصدفية، تقيح الجلد والتهاب الجلد التأتبي "الاكزيما" والتي تؤدي إلى التهاب الجلد مسببة حكة شديدة.