الذكاء العاطفي عند الاطفال..فيديو

صحة

نشر: 2017-10-01 07:14

آخر تحديث: 2017-10-01 10:35


روان ابو عزام خبيرة في مجال التربية الخاصة
روان ابو عزام خبيرة في مجال التربية الخاصة
Article Source المصدر

تتعدد أنواع الذكاء في الإنسان وتختلف قوتها من شخص إلى آخر ويبقى الذكاء العاطفي أو ذكاء المشاعر كما يقولون هو الأهم لأنه يعلم الإنسان كيفية التعامل والتكيف مع الحياة برمتها بجمالها وقبحها بمميزاتها وبمشكلاتها.

وفي سبيل ذلك، تبرز أهمية غرس ذلك وترسيخه في أطفالنا منذ نعومة أظفارهم لتغدو عادات أصيلة. ولا تظني أن القطار قد فات مهما كان عمر صغيرك، بل مهما كان عمرك أنت.

نستطيع أن نعرفه بأنه القدرة على فهم الذات وتفهم الآخرين في المجتمع والخروج من هذا الفهم بالقدرة على إدارة الذات وإدارة العلاقات مع الآخرين في المجتمع.

منذ الضمة الأولى لحظة الولادة تتشكل العلاقة بين الطفل والعالم الخارجي، لذا يُقدم الطبيب الواعي أو الطبيبة المتفهمة على وضع الطفل بعد الولادة مباشرة على بطن أمه كي يلمس جلده جلدها ويشعر بدفئها بعد صدمته الأولى في الولادة وشعوره الأكيد بالرعب من هذا المكان. وبعد أن يأخذه طاقم التمريض لتحميمه يعود به فورًا إلى أمه كي تضمه وترضعه وتلك هي الخطوة الثانية. والرضاعة ليست مجرد إطعام للصغير وإنما هو نهر من الحب والحنان. تعلمي أن تغدقي عليه من حبك ومن نظراتك ولمساتك وضماتك وقبلاتك ولا تكوني مجرد مصدرًا لإطعامه.


إقرأ أيضاً: نباتات المنزل مهمة لصحتك..فيديو