تل أبيب: "الزلزال المدمر" على الابواب

هنا وهناك نشر: 2018-07-05 09:54 آخر تحديث: 2018-07-05 12:16
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

اعتبر خبير الزلازل الصهيوني ارييل هيمان، ان الهزات الأرضية التي اثرت على بلاد الشام، وشملت مناطق من الاردن ولبنان وسوريا والاراضي الفلسطينية المحتلة، هي مقدمة لزلزال مدمر.

وقال هيمان في تصريحات نقلتها وسائل اعلام عبرية: ان هنالك توقعات بوقوع زلزال قوي في الاراضي الفلسطينية المحتلة، سيذهب ضحيته المئات، بحسب تقديرات الخبير.

وأشار الى انه لديه يقين كامل بحدوث مثل هذا الزلزال، لكن دون معرفة توقيته.

وتوقع الخبير الصهيوني، ان الزلزال المدمر من الممكن ان تكون قوته من 6-7 درجات خاصة المسافات التي تمر بها الموجات الزلزالية.


اقرأ أيضاً : مرصد الزلازل الاردني يسجل 11 هزة أرضية خلال 8 ساعات


وأضاف الخبير :"نحن في خطر ليس فقط في شمال الاراضي المحتلة ، نحن في خطر دائم".

ولفت الى ان الزلزال الذي وقع عام 1837 بقوة 6 إلى 7 دمر صفد وقتل الآلاف من الناس فيه، ويمكن أن يقع زلزال مشابه.

يشار الى ان يومي الاربعاء والخميس شهدا العديد من الهزات الارضية، شعر فيها المواطنون خاصة في شمالي الاردن وجنوبي لبنان.

 

أخبار ذات صلة