جمعية الإخوان المسلمين تدعو إلى تعليق الإضرابات حتى تشكيل الحكومة

محليات نشر: 2018-06-07 03:15 آخر تحديث: 2018-06-07 03:15
ارشيف
ارشيف
المصدر المصدر

دعت جمعية جماعة الإخوان المسلمين إلى 'تعليق الإضرابات والوقفات الاحتجاجية إلى حين تشكيل الحكومة ووضوح مواقفها تجاه المطالب الشعبية'.وقالت الجماعة في بيان فجر اليوم...

وتاليا نص البيان

 بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن جمعية جماعة الإخوان المسلمين
يقول الله تعالى "إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أُنيب" صدق الله العظيم
أيها الشعب الأردني العظيم
لقد سطرت خلال الأسابيع الماضية صحائف مجد سيبقى يتحدث بها أبناؤك وأحفادك بل الناس جميعا. فوقفتكم الوطنية جاءت لتوقف حكومة تغولت على قوت الشعب، وتجاوزت الخطوط كلها، دون رؤية حقيقية للحل.
لقد كانت وقفاتكم وإضراباتكم مدفوعة بحب الوطن، متسلحة بسلمية حضارية همّها الأساس تحقيق آمال المواطنين في حياة كريمة وهانئة.
إننا في جمعية جماعة الإخوان المسلمين نثمن هذا الموقف الوطني العظيم لشعبنا الأبيّ، كما أننا نشيد بالموقف الحضاري لأجهزتنا الأمنية التي تعكس القيم الأردنية النبيلة في الحفاظ على أرواح المعتصمين، والروح الوطنية التي ظهرت في أوضح معانيها،
ونراهن على وعي شبابنا وكل الشرفاء في وطننا العزيز بأنهم قادرون على تفويت الفرصة على المتربصين من أعداء الوطن ومن أصحاب الأجندات الخاصة في الداخل والخارج.
إن جمعية جماعة الإخوان المسلمين تنظر بالتقدير الكبير إلى موقف جلالة الملك حفظه الله بانحيازه للشعب وإقالة الحكومة. وندعو الرئيس المكلف إلى اختيار فريق وزاري من أبناء الوطن من ذوي الخبرات والكفاءات والمشهود لهم بالنزاهة ونظافة اليد، ووضع كتاب التكليف السامي موضع التطبيق. وبناء على ذلك فإننا نطالب الرئيس المكلف بالآتي:
• إطلاق حوار هادف حول القضايا التي تهم الوطن والمواطن مع قوى الشعب المختلفة من نقابات وأحزاب وفعاليات وطنية.
• تشكيل حكومة رشيقة ولكنها فاعلة، ودمج بعض الوزارات الخدمية لتقليل النفقات.
• سرعة الكشف عن الفاسدين الذين تلاعبوا بمقدرات الوطن وتقديمهم للمحاكمة واسترجاع الأموال المنهوبة .
• إصدار قانون انتخاب يضمن حرية الاختيار بعيدا عن الانحيازات الجهوية أو الطائفية على مستوى الوطن.
• وقف الهدر في النفقات المالية في كل المرافق الحكومية من وزارات وسفارات وهيئات.
• سحب مشوع قانون الضريبة الحالي وعدم تجاهل المعاناة التي تضرب الأردنيين.
• تحقيق العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص بين أبناء الوطن دون تمييز.
• التأسيس لدور فاعل لشباب الوطن في تنميته وتطويره.
• وضع مؤشرات حقيقية لقياس ما ستقوم به الحكومة لمحاسبتها على مدى تنفيذها ماورد في كتاب التكليف السامي.
• وعليه فإننا ندعو إلى تعليق الإضرابات والوقفات الاحتجاجية إلى حين تشكيل الحكومة ووضوح مواقفها تجاه المطالب الشعبية.
الخميس 22 رمضان 1439 الموافق 7 حزيران 2018
والله أكبر ولله الحمد.
حمى الله أردننا الحبيب من كل سوء.

أخبار ذات صلة