أول شخص في العالم يجري جراحة في ساقه بتقنية طابعة “٣D” في أستراليا

صحة

نشر: 2017-09-08 16:37

آخر تحديث: 2017-09-08 16:39


الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
Article Source المصدر

أجريت أول جراحة في العالم لزرع عظام قصبة ساقٍ لرجل من أستراليا، باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد ٣D.

وتعرَّض روبن ليشتر ٢٧ عامًا لعدوى في قدمه، بعد إصابته في عظام ساقه، ولم تُشخّص الإصابة إلا بعد أربعة أشهر من إزاحة عظام الساق في مارس الماضي، وفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقامت الفرق الطبية في مستشفى الأميرة ألكسندرا بزرع عظام جديدة باستخدام التكنولوجيا الرائدة.

وتمت زراعة ساقٍ جديدٍ باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد، باستخدام ما تبقى من عظامه وأعصابه في الساق اليسرى.

وقالت خطيبته كايتي بيل، إنه لم يكن متأكدًا من الوقت الذي يستغرقه إنتاج العظام الجديدة حتى الآن، حيث أن العملية لم تُجر إلا على الأغنام فقط.

وأشارت إلى أن الفترة الماضية كانت مخيفة وصعبة، مؤكدة أنه بعد يومين فقط من ولادة ابنه، ذهب إلى المستشفى، حيث بقي لمدة شهر قبل أن يُجري هناك خمس عمليات على مدى ستة أشهر.

واستغرقت عملية الزرع النهائية ١٤ ساعة في أواخر أغسطس، والآن تم زرع ٣٦ سنتيمتراً من العظام المطبوعة، وستكون بمثابة دعامة حتى تنمو العظام الجديدة.


إقرأ أيضاً: اختبارات ما قبل الولادة: الدليل السريع لذلك


وعلى الرغم من نجاح العملية، إلا أن الأب البالغ من العمر ٢٧ عامًا أمامه طريق طويل للانتعاش، ويتوقع الأطباء أنه سيبقى ١٨ شهرًا قبل أن يتمكن من المشي مرة أخرى.