مواطنون في عجلون يشتكون: المياه لا تكفي لسد الحاجة

محليات

نشر: 2017-05-19 21:12

آخر تحديث: 2017-05-19 21:12


تعبيرية
تعبيرية
Article Source المصدر

طالب عدد من المواطنين في عجلون ادارة المياه في المحافظة بتوزيع عادل لمياه الشرب في مختلف القرى والتجمعات السكانية وزيادة حصتهم خصوصا في فصل الصيف .

واشاروا الى ان كميات المياه في المحافظة لا تكفي لسد الحاجة لأن ازمة المياه تتكرر دائما ما يضطر القاطنون في الاماكن المرتفعة الى اللجوء لينابيع وعيون المياه لسد احتياجاتهم من المياه.

واشار المواطن من مدينة عنجرة فارس الصمادي الى ان المياه لا تصل الا كل اسبوعين مما يضطره الى شراء تنكات مياه على نفقتهم الخاصة الامر الذي يزيد من الاعباء المترتبة عليهم داعيا ادارة المياه في المحافظة الى ايجاد برنامج عادل لتوزيع المياه على المواطنين في المحافظة .

وقال المواطن من منطقة راس حميده بكفرنجة احمد السويلم ان بعض الاحياء السكنية تنتظر اكثر من اربعة اسابيع لوصول المياه اليهم مطالبا بضرورة معالجة نقص المياه من خلال التوزيع العادل وزيادة ضخ المياه وخصوصا للمنازل التي تقع على المرتفعات.


إقرأ أيضاً: مشروع لتحسين شبكات مياه في الرصيفة


وقال مدير ادارة المياه في محافظتي جرش وعجلون المهندس منتصر المومني ان ادارة المياه في المحافظة وضعت برنامجا منتظما لتوزيع المياه على القرى والتجمعات والاحياء السكنية في المحافظة مبينا ان تشغيل مشروع ام اللولو جرش - حوفا – عجلون سيوفر حوالي ١٠٠ متر مكعب في الساعة لمحافظة عجلون وذلك اعتبارا من منتصف شهر تموز المقبل إضافة إلى تزويد المحافظة بـ١٠٠ متر مكعب في الساعة من محطة ضخ صمد ليصبح مجموع ما يتم تزويده من المحطة٤٥٠ مترا مكعبا في الساعة بعد أن كانت خلال السنوات الماضية ٣٥٠ مترا مكعبا في الساعة بحيث ستصبح حصة المحافظة من المصادر الخارجية ٥٥٠ مترا مكعبا في الساعة بعد وصول مياه مشروع ام اللولو.

وأشار المهندس المومني إلى أنه تم المباشرة بحفر بئر جديد في منطقة زقيق وهو البئر الخامس في المنطقة لتحسين الوضع المائي بالاضافة الى ربط خزان إشتفينا مع عنجرة وكفرنجة لتحسين الوضع المائي في المنطقتين مشيرا الى أن مصادر المياه في المحافظة انخفضت مع بدايات فصل الصيف الى ٣٥٥ مترا مكعبا في الساعة إذ يوفر بئر زقيق ١٥٠ مترا والتنور ١٢٠ مترا والقنطرة ٧٠ مترا وعين جنا ١٥ مترا.

وعرض أبرز المعيقات والمشاكل التي تواجه قطاع المياه في محافظة عجلون خلال الصيف داعيا إلى تجاوز بعض الممارسات الخاطئة والاستخدام غير المبرر للمياه من قبل المواطنين.