مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

زعيم كوريا الشمالية يدعو إلى "تغيير تاريخي" في الاستعدادات للحرب

زعيم كوريا الشمالية يدعو إلى "تغيير تاريخي" في الاستعدادات للحرب

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • كوريا الشمالية تخطط لاختبار زيادة إنتاج الذخائر المدفعية والصواريخ الكروز

دعا الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى "تغيير تاريخي" في الاستعدادات للحرب، من خلال تحقيق أهداف تتعلق بإنتاج الأسلحة، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام رسمية يوم الأربعاء، خلال زيارته لنظام صاروخي تكتيكي.

يأتي هذا في الوقت الذي يقول فيه محللون إن كوريا الشمالية قد تخطط لاختبار زيادة إنتاج الذخائر المدفعية والصواريخ الكروز، بهدف إرسالها إلى روسيا للاستخدام في أوكرانيا.


اقرأ أيضاً : كوريا الشمالية تطلق "صاروخا بالستيا"


وذكر تقرير لوكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية في بيونغ يانغ أن كيم أعرب عن "رضاه الكبير عن النتائج التي تحققتها المؤسسات الصناعية الدفاعية" هذا العام خلال تفقده لنظام أسلحة صاروخية تكتيكية يوم الثلاثاء.

وأضافت الوكالة أن كيم "شدد بشكل خاص على ضرورة إحداث تغيير تاريخي في استعدادات الجيش الشعبي الكوري للحرب، من خلال تنفيذ مخططات إنتاج الذخائر لعام 2024 دون فشل".

وأشارت الوكالة إلى أن منصات إطلاق الصواريخ التي تم إنتاجها هذا العام مخصصة للوحدات العسكرية في غرب البلاد.

زادت الدولة المعزولة علاقاتها العسكرية مع روسيا مؤخرًا، حيث شكرت بيونغ يانغ موسكو الشهر الماضي لاستخدام حق النقض في مجلس الأمن الدولي لمنع تجديد تفويض لجنة خبراء الأمم المتحدة لمراقبة العقوبات الدولية المفروضة على نظام كيم.

تتهم كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بتزويد روسيا بالأسلحة، ما يعتبر انتهاكاً لعقوبات الأمم المتحدة التي تمنع مثل هذه الخطوة.

انخفضت العلاقات بين الكوريتين إلى أدنى مستوياتها منذ سنوات، حيث أعلنت بيونغ يانغ أن كوريا الجنوبية هي "عدوها الرئيسي" وأغلقت الوكالات المخصصة لإعادة "التوحيد".