الأردنيون يشيعون جثمان الشاب حمزة الخطيب ويطالبون بوضع حد لحوادث السيول.. فيديو

محليات
نشر: 2020-02-10 23:00 آخر تحديث: 2020-02-10 23:00
صورة من الفيديو
صورة من الفيديو

مؤلمة كما بدأت.. تنتهي حكاية الشاب حمزة الخطيب الذي فقد قبل أكثر من شهر في سيل وادي القمر بمنطقة الرصيفة في محافظة الزرقاء، لتنطلق أعمال البحث، وتنطلق معها ألسنة الأردنيين بالدعاء أملا بالعثور عليه.

جهود كبيرة بذلت من رجال الدفاع المدني والأمن العام وعدد من المواطنين لم تفلح في العثور على حمزة، ليقرر ذووه بعد أسبوعين اعتباره مفقودا ويعلنوا إقامة صلاة الغائب على روحه.

الجهات الأمنية أعلنت أن البحث سيتواصل.. وبعد ثلاثة أسابيع يتم العثور على جثة في سد الملك طلال خلال رحلة صيد، ويتأكد لاحقا أنها للشاب حمزة.


اقرأ أيضاً : أهالي يطا يشكرون الأجهزة الأمنية


وكما اجتمعوا خلال أعمال البحث والتفتيش، حضر الأردنيون إلى جانب ذوي الفقيد لأداء صلاة الجنازة على جثمان حمزة، المبلل بدموعهم، وتشييعه إلى مثواه الأخير.

الحادث الأليم جدد مناشدات الأردنيين بضرورة وضع حد لمسلسل ضحايا السيول وحوادث الأمطار الذي بات هما ثقيلا متكررا كل عام، ما دعا ذوي الشاب حمزة إلى أن يتوجهوا إلى المسؤولين بهذا النداء.

رسالة العائلة المكلومة اليوم هي رسالة الأردنيين جميعا الذين استعادوا مع حكاية حمزة حكايات مشابهة من فجيعة السيول.. آملين أن يستجيب المسؤولون إلى ندائهم الأخير.

أخبار ذات صلة