قراءة في دور المشاريع الريادية والتعليم التقني بتحفيز الاقتصاد - فيديو

اقتصاد
نشر: 2019-10-19 20:57 آخر تحديث: 2019-10-19 22:38
الخبير الاقتصادي زياد الرفاعي
الخبير الاقتصادي زياد الرفاعي
المصدر المصدر

قال الخبير الاقتصادي زياد الرفاعي، إن الاقتصاد الأردني يعاني منذ عدة سنوات طويلة ومتعاقبة، علما أننا نمر بمراحل زيادة البطالة في صفوف الأردنيين.

وأضاف خلال استضافته خلال نشرة أخبار رؤيا، أن نسبة البطالة بلغت 18.5 %، مشيرا إلى أن نسبة البطالة بين الشباب هي الاعلى حيث وصلت الى 50 % وهذه ظاهرة اقتصادية صعبة.

ونوه إلى أن هناك شراكة بين القطاع العام والخاص ولكنها بطيئة التقدم، بسبب وجود معيقات بالمنظمة الاقتصادية، علما أن الأرقام تقول إن 95 % من الاقتصاد الاردني عي عبارة عن المشاريع صغيرة ومتوسطة.

وتابع حديثه، أن هناك بعض الأنظمة التي ساعدت وسهلت على المشاريع الصغيرة والمتوسطة، مثل القانون الذي تبنته وزارة الصناعة والتجارة، بتخفيض رأس المال لتسجيل المشاريع، لكن قوانين الضريبة وضريبة الدخل والمبيعات لم تساعد في تحفيز المشاريع الصغيرة.

وأشار إلى انه لا يوجد منظومة اقتصادية لتمويل هذه المشاريع، علما أن غالبية المواطنين الأردنيين "يخافون" فتح المشاريع بسبب الضريبة بسبب عدم وجود حافز ايجابي.

وعن وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، قال الخبير الاقتصادي، إنه من المفروض أن تكون هذه الوزارة هي "الأب الروحي لريادة الأعمال" وتأخذ كل المعيقات الاقتصادية المتعلقة بالريادة.

وأضاف، "نتوقع أن يكون لهذه الوزارة دور كبير لتنظيم وتوضح دور الريادة لانها المخرج الوحيد للاقتصاد الاردني لتشغيل الشباب".

وبين أن المطلوب من الحكومة إيجاد منظومة اقتصادية متعلقة بريادة الاعمال، مشيرا إلى أننا "نتحسن ولكن ببطئ"، كما ويجب فهم المواطنين ووضع قوانين وأنظمة ثابتة تساعدهم على الفرص الاقتصادية الصحيحة.

أخبار ذات صلة