لص يقبّل رأس عجوز أثناء عملية سرقة في البرازيل

هنا وهناك
نشر: 2019-10-18 02:31 آخر تحديث: 2019-10-18 02:31
الصورة من مواقع التواصل الاجتماعي
الصورة من مواقع التواصل الاجتماعي
المصدر المصدر

أظهرت كاميرا مراقبة داخل صيدلية بمدينة أمارانتي في شمال البرازيل، اللص الذي كان يرتدي خوذة وهو يتحدث إلى المرأة، فيما شبك موظف الصيدلية يديه خلف رأسه بينما يقوم شريكه بالسرقة تحت تهديد السلاح.

وخلال عملية السرقة التي جرت الثلاثاء، تحدثت المسنة الضعيفة التي تعيش في منزل مجاور للصيدلية، إلى اللص، وعرضت عليه أن يأخذ مالها أيضا.

إلا أن السارق المسلح، ربت على كتفها في محاولة لتهدئتها، ثم قبّل جبينها.

وقال صاحب الصيدلية صموئيل ألميدا لموقع "جي 1" الإخباري المحلي، إن الرجال دخلوا إلى الصيدلية وطلبوا من الموظف أن يعطيهم كل الأموال الموجودة في الصندوق.

وأضاف ألميدا أن المرأة اقتربت بعد ذلك من أحد اللصين وسألته أن يأخذ ما معها من مال، لكنه بدلا من ذلك قبلها، وقال: "لا يا سيدتي، احتفظي بهدوئك، لا أريد أموالك".

 وسطا اللصان على مبلغ يعادل 240 دولار، بالإضافة إلى مجموعة من الأدوية والمنتجات الصيدلانية.

وبعد السرقة، انتشر رجال الشرطة في الحي بحثا عن المشتبه بهما دون أن ينجحوا بذلك، فيما لا يزال اللصان طليقين.

أخبار ذات صلة