حسني مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة

فلسطين
نشر: 2019-05-20 09:03 آخر تحديث: 2019-05-20 09:05
الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك - ارشيفية
الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك - ارشيفية
المصدر المصدر

اعتبر الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك، ان الخطة المُقترحة من قبل الولايات المتحدة للسلام بين الاحتلال والفلسطينيين، المعروفة باسم "صفقة القرن"، لن تنجح وستؤدي الى انفجار المنطقة.

وقال مبارك في تصريحات لصحيفة الانباء الكويتية "أنا بطبيعتي انسان متفائل، ولكن المشهد العام في خصوص هذا الموضوع لا يدعو للتفاؤل".

وأضاف مبارك: " أي حل سيُفرض على المنطقة بسبب اختلال موازين القوى لن يدوم، وسيكون حلا مؤقتا قد تنفجر معه الأوضاع في أي وقت". 

وفي السياق، أشار حسني مبارك​ إلى أنه يسمي ​القضية الفلسطينية​ قضية الفرص الضائعة من أيام تقدم الرئيس المصري الراحل أنور السادات بمبادرته، حيث دعا العرب والفلسطينيين لمؤتمر مينا هاوس للتفاوض حول الحقوق العربية مروراً بكل الفرص التي اتيحت للوصول لحل لهذه القضية.


اقرأ أيضاً : واشنطن تعلن عن أولى خطوات "صفقة القرن"


أنه شجع رئيس الاحتلال إسحاق ربين على الدخول في مفاوضات مع ​سوريا​، لافتاً إلى أن التفاوض تم في أمريكا لكن السوريين كانوا متحفظين على إطلاع الجانب المصري على تفاصيل المفاوضات، بينما رابين كان يبلغه بكل شيء.

وأوضح أن رابين أبلغه الإتفاق مع سوريا على كل شيء وأنه سيتم إعادة الأراضي السورية المحتلة، لكنه أشار إلى أن السوريين كانوا يرفضون قتح سفارات وإقامة علاقات بين البلدين، لافتاً إلى أن رابين أبلغه أن هذه النقطة الوحيدة التي تمكنه من الحصول على موافقة الكنيست.

أخبار ذات صلة