رؤيا تدشن استديوهاتها التلفزيونية في فلسطين المحتلة - صور وفيديو

فلسطين
نشر: 2019-04-16 14:49 آخر تحديث: 2019-04-16 20:50
من الافتتاح
من الافتتاح
المصدر المصدر

دشنت قناة رؤيا الفضائية اليوم الثلاثاء استديوهاتها التلفزيونية في مدينة رام الله بفلسطين المحتلة.

وشارك في حفل تدشين الاستوديوهات الذي رعته محافظ رام الله والبيرة الدكتورة ليلى غنام، وعدد من المسؤولين السياسيين أبرزهم قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان المهندس وليد عساف ورئيس الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الدكتور حنا عيسى ووكيل وزارة الاعلام يوسف المحمود ورجل الأعمال منيب المصري وعدد كبير من الكتاب والصحفيين والشركات العاملة في القطاع الخاص، وسعادة السفير الأردني لدى فلسيطن محمد ابو وندي، بحضور رئيس مجلس إدارة مجموعة الصايغ السيد ميشيل الصايغ.

وأكدت الدكتورة ليلى غنام في كلمتها على دور قناة رؤيا بنقل الصوت والصورة الفلسطينية التي تواجه الاحتلال ، وهي الفضائية الاردنية التي تعمل بروح فلسطينية تحمل الهم الوطني وتشكل القدس العاصمة محورًا لعملها وهي التي لم تنسى المدن المحتلة عام 1948 ولا حتى قطاع غزة المحاصر، ووصلت كل  بيت فلسطيني من البحر الى النهر.

من جهته، شكر رئيس مجلس إدارة مجموعة الصايغ السيد ميشيل الصايغ، الحضور لوجودهم في حفل افتتاح استوديوهات  رؤيا في فلسطين المحتلة، مؤكدًا على رسالة رؤيا التي تحمل فلسطين في جوفها وتحاول نقل صورتها إلى كل أنحاء العالم، مؤكدًا على أنها الفضائية الأردنية التي تحاول إظهار الصورة الحقيقية لما يتعرض له الفلسطينيون من قبل سلطات الاحتلال.

مديرة مكتب رؤيا في فلسطين منية دويك شكرت الحضور الذين كان لهم بصمة في نمو رؤيا في فلسطين المحتلة من محللين سياسين ومسؤولين كل واحد في موقعه.

وعبرت دويك عن سعادتها بالتفاعل الكبير الذي تحظى به قناة رؤيا في أوساط الفلسطينيين معلنة انطلاقة استديوهات الفضائية في فلسطين.

كما وعبرت عن شكرها للمهندس فارس الصايغ مدير عام قناة رؤيا، وللدعم الكبير الذي أولاه لمكتب الفضائية في فلسطين وإنشاء الاستديو في المكتب منذ اللحظة الاولى.

يذكر بأن مكتب رؤيا في فلسطين المحتلة تأسس عام 2014 ويشهد نموًا وتطورًا كبيرا منذ ذلك الحين.

وتغطي رؤيا اليوم الوطن الفلسطيني المحتل من نهرها إلى بحرها ومن شماله إلى جنوبه، كما وتحمل الرسالة الفلسطينية وتنقل الظلم والقهر الذي تمارسه سلطات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني، وتعمل على نقل الصورة من فلسطين ليس على الصعيد السياسي بل وعلى أصعدة الثقافة والفنون والاقتصاد والمجتمع ومختلف المجالات.

أخبار ذات صلة