زواتي: انجاز معاملات المواطنين يجب ان يتم في مدة اقصاها ثلاثة ايام

محليات
نشر: 2018-10-01 10:01 آخر تحديث: 2018-10-01 10:01
جانب من حفل اختتام فعاليات شهر التميز
جانب من حفل اختتام فعاليات شهر التميز
المصدر المصدر

طالبت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي موظفي الوزارة  بانجاز معاملات المواطنين والرد عليها في مدة اقصاها ثلاثة ايام من تاريخ استلام المعاملة.

 جاء ذلك على لسان الوزيرة زواتي في حفل اختتام فعاليات شهر التميز الذي تنظمه وحدة التطوير المؤسسي في الوزارة للعام الثاني على التوالي بهدف تجذير ثقافة التميز لدى الموظفين.

واكدت زواتي ضرورة الالتزام  بعدم تأخير اي معاملة ترد للوزارة  وان يتم الرد عليها في مدة اقصاها ثلاثة ايام بهدف تحسين مستوى الاداء والخدمات التي تقدمها الوزارة مشددة على ان التميز هو ثقافة علينا تجذيرها في انفسنا حتى نرتقي بمستوى الاداء وخدمة متلقي الخدمة وهو ما  يعكس الارادة الملكية السامية بان تكون الخدمة المدنية ميدانا للتميز والعطاء.

 وقالت ان تنظيم شهر التميز في الوزارة للعام الثاني على التوالي هو دليل حرص على المؤسسية  واستدامة العمل على تجذير ثقافة التميز  مؤكدة ضرورة استمرار تبني هذا النهج وتطبيق معايير جائزة الملك عبدالله الثاني للتميز ضمن العمل اليومي وترسيخها نهجا في الأداء.

وأشارت الى ان هذا العمل انعكس على تحسن مستوى الاداء لوزارة الطاقة والثروة المعدنية ليصل الى (9 بالمئة للدورة الثامنة لجائزة الملك عبد الله الثاني للتميز مقارنة مع 8ر1 بالمئة نسبة  التحسن الكلية لمؤسسات القطاع العام للدورة الثامنة، وادى ذلك الى تحسن ترتيب الوزارة بين قطاع الوزارات الصغيرة والمتوسطة لتصبح المرتبة الثالثة، وجاءت هذه النتائج بناء على تقييم مركز الملك عبد الله الثاني للتميز. 

 واشادت زواتي باداء العاملين في الوزارة وبالكوادر التي ساهمت في فعاليات شهر التميز وساعدت في انجاحه وقالت" ان العديد من الفعاليات التي تم عقدها خلال هذا الشهر هي فعاليات تتعلق بمراجعة الخطة الاستراتيجية للوزارة وتم خلالها عقد لقاءات مع الشركات ومتلقي الخدمة وتدريب موظفي مكتب اسعاد المتعاملين والاحتفال باليوم العالمي للحصول على المعلومات بالاضافة الى تنظيم نشاطات صحية ومجتمعية وثقافية.

 من جانبها اكدت مديرة وحدة التطوير المؤسسي في الوزارة المهندسة شروق عبدالغني اهمية شهر التميز في تحقيق اهداف الوزارة وتوفير بيئة عمل محفزة للموظفين وترسيخ نهج التشاركية في الاداء وتعزيز الاتصال والتواصل مشيدة بالدعم الذي تقدمه الادارة العليا لانجاح هذه الجهود.

 بدورها اشادت ممثلة مشروع (اعرف) ميس منصور بتعاون وزارة الطاقة والثروة المعدنية مع المشروع الذي يهدف الى مأسسة حق الحصول على المعلومات.

 وبينت ان وزارة الطاقة والثروة المعدنية هي قصة نجاح في انفاذ قانون ضمان حق الحصول على المعلومات من بين   22 مؤسسة يشملها المشروع  وحققت الوزارة  149 علامة من اصل 150 ضمن معايير التقييم المعتمدة في مشروع (اعرف).

أخبار ذات صلة