إطلاق الحملة الإعلامية لمكافحة التدخين 'فكر فينا.. واطفيها'

محليات
نشر: 2017-07-05 22:11 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
تحرير: أمين العطلة
إطلاق الحملة الإعلامية لمكافحة التدخين
إطلاق الحملة الإعلامية لمكافحة التدخين
المصدر المصدر

أطلقت الجمعية الملكية للتوعية الصحية بالتعاون مع وزارة الصحة مساء الأربعاء، الحملة الإعلامية لمكافحة التدخين والتوعية بمضاره، تحت شعار "فكر فينا.. واطفيها"؛ وذلك من خلال الدعوة لتطبيق القانون المعدل لقانون الصحة العامة لسنة ٢٠١٧/ فضلاً عن تفعيل مشاركة المجتمع.

وتركز الحملة على أهمية التوعية الوقائية من خلال تقديم المشورة والنشرات في مختلف وسائل الاتصال؛ لتعريف المجتمع بأضرار التدخين الصحية والاقتصادية والاجتماعية، إضافة الى أضراره السلبية على الصحة العامة.

ويحظر قانون الصحة العامة التدخين في الأماكن العامة، فضلاً عن تغليظ العقوبات على مرتكبي هذا الفعل، حيث فرضت الحكومة غرامة تتراوح بين ٣ آلاف دينار كحد أعلى، وعلى ألا تقل عن ألف دينار، أو الحبس من (٣ إلى ٦ شهور) في حال تدخين منتجات التبغ أو السماح به في دور الحضانة ورياض الأطفال ومدارس القطاعين العام والخاص.

وأتى إطلاق الحملة بالتعاون مع مؤسسة الحسين للسرطان، ومركز الحسين للسرطان وجمعيات المجتمع المدني "جمعية لا للتدخين، وجمعية لينا والأيدي الخضراء، واتحاد جمعيات كليات الطب لمكافحة التدخين، واتحاد الجامعات لمكافحة التدخين"، ومنظمة الصحة العالمية.

وكلفت وزارة الصحة ٦٠٠ ضابط ارتباط من موظفي الوزارات ومؤسسات القطاع العام والخاص من أجل تطبيق الرقابة على منع التدخين في الأماكن العامة، والتعريف بقانون الصحة العامة وتعديلاته، والعقوبات المترتبة على مخالفي القانون من خلال التدخين في الأماكن التي يمنع بها.

وحدد القانون المعدل لقانون الصحة العامة لسنة ٢٠١٧، المكان العام بالمكان المعد لاستقبال الكافة أو فئة معينة منهم، كالمستشفيات والمراكز الصحية والمدارس ودور السينما والمسارح والمكتبات العامة والمتاحف، والمباني الحكومية وغير الحكومية العامة، ووسائط نقل الركاب وصالات القادمين والمغادرين في المطارات، ونقاط الحدود أو المعابر، والملاعب والمنشآت الرياضية المغلقة، وقاعات المحاضرات والمطاعم والفنادق ومقاهي الإنترنت والأماكن والمنشآت السياحية ودواوين الجمعيات والروابط والعشائر، وأي مكان آخر يقرر وزير الصحة اعتباره مكانا عاما على أن ينشر قراره في الجريدة الرسمية.

أخبار ذات صلة