عملية بطولية عظيمة.. يمني ينقذ 15 شخصا طمرهم التراب

هنا وهناك
نشر: 2022-05-28 13:27 آخر تحديث: 2022-05-28 13:27
صورة من موقع الحادثة
صورة من موقع الحادثة
  • 18 شخصا سقطوا في أثناء العمل على توسعة إحدى الآبار في قرية تابعة لمدينة رداع بمحافظة البيضاء
  • استمر الحفر 4 ساعات من وقت العصر حتى العشاء
  • إخراج 15 مطمورا بينهم أطفال

سطر شاب يمني موقفا بطوليا بإنقاذه 15 شخصا طمرهم التراب بفعل انهيار ترابي كبير في أثناء العمل على توسعة إحدى الآبار في قرية تابعة لمدينة رداع بمحافظة البيضاء. فقد سقط 18 شخصا من المتجمهرين حول أعمال توسعة البئر الأربعاء الماضي، عثر على جثث 4 منهم تحت كثبان الرمال.


اقرأ أيضاً : 3 قتلى و25 إصابة في انفجار قنبلة بسوق شعبية في عدن


انهيار طيني كبير

وفي التفاصيل، فإن أبناء القرية تجمهروا حول بئر في أثناء العمل على توسعتها، ثم فجأة حدث انهيار طيني كبير، شمل أجزاء واسعة من المنطقة فسقط 18 شخصا على إثره.

وبينما فجعت تلك الحادثة الجميع، هُرع شخص من أبناء محافظة يريم يدعى حسين سيدم مسرعا على متن جرافة ثقيلة، ووصل برفقة بعض العمال.

حفر لـ4 ساعات وإخراج المطمورين

وروى شهود عيان أن الشاب كان شجاعا مقداما اتخذ القرار السريع بالوقت المناسب، إذ استمر بالحفر 4 ساعات من وقت العصر حتى العشاء.

وأكمل الشاب العمل رغم خفوت الأمل في إنقاذ أحد، إلا أنه استطاع إخراج 15 طمرهم التراب بينهم أطفال، في أداء بطولي شهد له الجميع به.


اقرأ أيضاً : وفاة طفلتين شقيقتين في حادثة مؤلمة في مصر


إلى ذلك، وصف نشطاء حسين بـ"الملاك الحارس" الذي أدى عملية بطولية عظيمة أنقذ فيها عشرات من أبناء بلدته.

واعتبروا ما فعله "موقفا إنسانيا مشرفا".

أخبار ذات صلة

newsletter