متحف منزلي يضم مقتنيات تراثية ومخطوطات نادرة - فيديو

هنا وهناك
نشر: 2022-03-26 22:06 آخر تحديث: 2022-03-26 22:06
متحف منزلي يضم مقتنيات تراثية ومخطوطات نادرة
متحف منزلي يضم مقتنيات تراثية ومخطوطات نادرة

تمكن المواطن "عادل البستكي" من تجهيز متحف شخصي استغرقه ما يزيد على ثلاثة عقود ويضم مجموعة كبيرة من المخطوطات والكتب النادرة، قد يكون أقدمها مصحف مكتوب بخط اليد يعود تاريخه إلى أكثر من مئتين وخمسين عاماً.

ولا يقتصر متحف "البستكي" على الكتب وحدها، ذلك إنه جمع إلى جانبها أكثر من تسعين جهاز راديو تتراوح فترات استخدامهم من عشرينيات القرن الماضي إلى السبعينيات من نفس القرن، وأغلبها يعمل بشكل ممتاز إلى يومنا هذا.


اقرأ أيضاً : ماما نادية.. ملاذ آمن لأكثر من 150 يتيما من ذوي الإعاقة في الإمارات - فيديو


كتبت اصطفت فوق بعضها البعض، وأجهزة مذياع تراصّت على الرفوف، هواتف قديمة، ومخطوطات عاف عليها الزمن... كل هذا وأكثر في متحف المواطن الإماراتي عادل البستكي بأم القيوين.

مقتنيات نادرة جعل السيد عادل يتنقل من دولة لأخرى كي يجلبها إلى متحفه ... عملات وطوابع وأجهزة ينوف عمرها على قرنين من الزمان ولا تزال تعمل حتى الان.

هواية البستكي بدأت منذ الصغر... فاستحالت وجهة تراثية ثقافية وضعت صاحبها في خارطة حافظي صفحات الماضي برفوف الحاضر... وأحالته أميناً على أمانات الزمان التي وثّقت حقباً غابرةً يحافظ عليها في متحفه بكل أمانة.

كتب تاريخية... مخطوطات نادرة ومقتنيات أثرية... أثرى بها المواطن الإماراتي عادل البستكي رفوف متحفه من شتى الاصقاع الجغرافية العربية والأعجمية على حدٍّ سواء... وشكلت علامة فارقة في المجهودات الفردية التي يبذلها المواطنون الإماراتيون لحفظ تاريخهم ونقل تراثهم من جيل لآخر.

أخبار ذات صلة

newsletter