زيارة مرضى الخدمات الطبية ستكون لمتلقي مطعوم كورونا

محليات
نشر: 2021-12-06 20:15 آخر تحديث: 2021-12-06 20:18
بوابة مستشفى الملكة علياء العسكري
بوابة مستشفى الملكة علياء العسكري

أعلنت مديرية الخدمات الطبية الملكية أن زيارة المرضى في المستشفيات والمراكز والأقسام التابعة لها، ستكون فقط لمتلقي الجرعتين الأولى والثانية من اللقاح المضاد لفيروس كورونا اعتباراً من الأول من كانون الثاني 2022.


اقرأ أيضاً : التربية: مطعوم كورونا شرط لدخول امتحانات تكميلية "التوجيهي"


وأشارت المديرية إلى أن الزيارات ستكون ضمن الأوقات المخصصة فقط، داعية المراجعين إلى الالتزام التام بإجراءات السلامة العامة.

مؤخرا، أكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي التزامها التام بأمر الدفاع رقم (35) الرامي لإلزام جميع العاملين من إداريين وأعضاء الهيئة التدريسية في الجامعات والكليات الرسمية والخاصة وطلبتها بتلقي جرعتي لقاح فيروس كورونا كشرط لدخول الحرم الجامعي اعتباراً من تاريخ 1 / 1/ 2022.

وقال الناطق الإعلامي باسم الوزارة، مهند الخطيب، إنه لن يسمح لأي عضو هيئة تدريس أو إداري أو طالب بدخول الحرم الجامعي ما لم يكن حاصلاً على جرعتي لقاح كورونا، مشيراً إلى أن أمر الدفاع يستثني الأشخاص الذين لم يتلقوا جرعتي اللقاح لأسباب طبية بقرار من وزير الصحة أو من يفوضه لكن يتوجب عليهم إبراز فحص (PCR) سلبي النتيجة ساري المفعول لمدة 72 ساعة عند الدخول إلى أي من الجامعات أو الكليات.

وفي ذات السياق، قال مدير إدارة الامتحانات في وزارة التربية والتعليم الدكتور محمد كنانة، إن عدد المشتركين في الدورة التكميلية لامتحان التوجيهي قرابة 95 ألف.

وأضاف أن إجراءات التحقق من تلقي الطلاب والطالبات جرعتي لقاح كورونا، في أثناء التقدم للامتحان، هي ذاتها المعتمدة في أمر الدفاع 35، من حيث إظهار شهادة المطعوم، أو إبراز الشهادة الصحية، أو هوية الأحوال المدنية في تطبيق سند.

وأكد كنانة أن قرار تلقي جرعتي لقاح كورونا للمتقدمين للدورة التكميلية، لا يعود لوزارة التربية والتعليم، بل امتثال لأمر الدفاع رقم 35، الصادر أخيرا، إذ عممت التربية على مديرياتها بضرورة الالتزام في تطبيق أمر الدفاع، لما فيه المصلحة العامة، ومنع انتشار فيروس كورونا.

وأشار إلى أنه في كل يوم امتحان في الدورة التكميلية، تصل قوائم من وزارة الصحة بأسماء الطلبة المصابين، وتعميمها على جميع مديريات التربية، بمنع دخول الطالب المصاب إلى الامتحان.

وتابع "نريد التعامل بإيجابية مع الطلبة، ومعرفة أسباب عدم تلقي لقاح كورونا"، وبناء عليه يتخذ القرار بتقدم الطالب للامتحان أم لا، متمنيا أن تكون المدة كافية لتلقي جرعتي اللقاح قبل موعد أول امتحان في الدورة التكميلية، كي يتسنى للطلبة التقدم للامتحانات.


اقرأ أيضاً : الخصاونة يصدر أمر الدفاع رقم (35).. تفاصيل


وحول الاستثناءات من قرار الحصول على لقاح كورونا، أكد كنانة أن الطالب بإمكانه التقدم لامتحانات الدورة التكميلية للتوجيهي في الدورات اللاحقة، مؤكدا أن سيعفى من دفع الرسوم، في حال دفعها في الدورة الحالية.

وختم بأن وزارة التربية والتعليم لا تلزم أحدا على أخذ اللقاح، لكنها ملتزمة بالامتثال لأمر الدفاع 35.

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter