الخلايلة: لدينا علماء يعملون على تعزيز منظومة القيم الإسلامية في المجتمع

محليات
نشر: 2021-12-02 18:03 آخر تحديث: 2021-12-02 18:05
وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة
وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة

أشاد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، الدكتور محمد الخلايلة، بالجهود الكبيرة التي تبذلها كوادر وزارة الأوقاف من أئمة وخطباء ووعاظ وإداريين وواعظات ومؤذنين، معربا عن فخر الوزارة بهم.


اقرأ أيضاً : الخلايلة: العلم والقدرة ضرورات لصعود منابر المساجد والخطابة بالناس


وأكد الخلايلة، خلال افتتاحه مسجد حسان بن ثابت في المشيرفة بمحافظة جرش الخميس، أن المساجد تعد ملتقى إيمانيا يتقرب من خلاله العبد لرب العالمين، فضلا عن أن بناء المساجد من حيث العمارة أو بالطاعة والعبادة من الإيمان، ولدينا علماء يعملون على تعزيز منظومة القيم الإسلامية في المجتمع.

وأشار الخلايلة إلى أن وزارة الأوقاف "ترعى نحو 7500 مسجد في المملكة، من حيث توفير الكوادر والصيانة والطاقة وغيرها من الخدمات، ونحن نفخر في الأردن أننا نرعى بيوت الله بالإيمان والتقوى والطاعة والتقرب لله تعالى". ودعا الخلايلة إلى الالتزام بالإجراءات الصحية الصادرة عن الجهات المختصة وتحقيق التباعد في المساجد، وارتداء الكمامة لأن في ذلك حفظ للنفس، وهذا مقصد من مقاصد الشريعة الإسلامية.

بدوره، قال مدير مديرية أوقاف جرش، الشيخ فراس أبو خيط، إن المساجد هي صمام أمان المجتمع، وهي موضع الرحمة والتحاب بين روادها، فضلا عن عمل كوادرها على تحقيق رسالة المسجد الدعوية والاجتماعية.

وثمن أبو خيط جهود العلماء من أئمة وخطباء ومؤذنين، بالإضافة إلى لجان رعاية وإعمار المساجد في محافظة جرش، موضحا بأنهم يقومون بدور كبير في إعمار المساجد من حيث العبادة والدعوة، والصيانة والرعاية.


اقرأ أيضاً : الخلايلة يدعو الأئمة والخطباء لحث الناس على الالتزام في التباعد الاجتماعي


من جانبه، ثمن رئيس لجنة إعمار مسجد حسان بن ثابت، راضي الحراحشة، دور وزارة الأوقاف في بناء المسجد، والذي جاء بديلا لمسجد سابق كان آيلا للسقوط، إضافة إلى المتبرعين الذي ساهموا في إتمام عملية البناء خلال فترة وجيزة.

وأشار الحراحشة أن المسجد يتكون من مصلى للرجال تقدر مساحته بـ 800م، وآخر للنساء، وسكن وظيفي، ودورات مياه، ومتوضأ.

أخبار ذات صلة

newsletter