خدام لـ"أخبار السابعة": "أزمة المياه" سترفع أسعار الخضار والفواكة - فيديو

محليات
نشر: 2021-11-17 07:57 آخر تحديث: 2021-11-17 16:21
خضار وفواكه - تعبيرية
خضار وفواكه - تعبيرية

قال رئيس اتحاد مزارعي وادي الأردن عدنان خدام إن الواقع الزراعي في وادي الأردن مؤلم جدا، مشيرا إلى أن جفاف سد الملك طلال ينذر بكارثة كبيرة في الوادي.


اقرأ أيضاً : المياه لرؤيا: لا حل لمشكلة المياه في الأردن إلا بتحلية مياه البحر - فيديو


وأضاف خدام، عبر نشرة أخبار السابعة على شاشة رؤيا، الأربعاء، أنه إذا لم تُحل مشكلة المياه في الأردن فإن ذلك سينذر بكارثة في الخضراوات والفواكه، وسيلمس المواطن الأردني ارتفاعا في أسعارها بسبب شح المياه.

وبين خدام أن سد الملك طلال يعد من أهم السدود في الأردن وأهمها بالنسبة لمزارعي وادي الأردن، مشيرا إلى أن جفاف السد يعني حدوث كارثة لمزارعي وادي الأردن.

وأردف خدام بأنه لا يوجد شفافية من قبل الحكومة بكمية المياه الموجودة بسد الملك طلال حاليا، لافتا إلى وجود كميات طمي كبيرة، وإن لم تحل مشكلة المياه في الأردن في غضون أسبوعين فإن كارثة ستحل على مزارعي وادي الأردن.

وأكد انه لا يجوز للحكومة أن تعبث بملف المياه.

وكان قد قال الناطق الإعلامي باسم وزارة المياه عمر سلامة إن الأردن يمر في ظروف مائية استثنائية.

وأضاف سلامة، عبر برنامج نبض البلد على شاشة رؤيا، أن لدى وزارة المياه حلولا ومصادر لحل الازمة المائية في الأردن، مؤكدا أن الوزارة لديها خطط واستراتيجيات لحل الازمة.

وأشار سلامة إلى "أننا في الأردن خبراء في ملف السدود، ولدينا خبرة حصيفة بالسدود، مؤكدا أنه لا حل لمشكلة المياه في الأردن إلا من خلال تحلية مياه البحر".

وقال الناطق الإعلامي باسم وزارة الزراعة لورنس المجالي، من جهته، إن الزراعة لم تتراجع في الأردن، مؤكدا أن عام 2022 هو عام الحصاد المائي في الأردن.

وقال النائب الأسبق فصيل الأعور، بدوره، إن الحكومة ذهبت إلى الضعفاء لمعالجة قضية المياه في الأردن وأصدرت قرارا بردم 585 بئرا عاملة للمزارعين.

من جهته قال مساعد أمين عام وزارة المياه السابق الدكتور عدنان الزعبي إن سبب أزمة المياه في الأردن اليوم هي الإدارة الفاشلة لهذا الملف.

أخبار ذات صلة

newsletter