التلفزيون السوداني: البرهان يأمر بإطلاق سراح 4 وزراء مدنيين من حكومة حمدوك

عربي دولي
نشر: 2021-11-04 19:30 آخر تحديث: 2021-11-04 19:30
قائد القوات السودانية الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان - أرشيفية
قائد القوات السودانية الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان - أرشيفية

قال التلفزيون السوداني الرسمي مساء الخميس إن قائد القوات السودانية الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان أمر بإطلاق سراح 4 وزراء مدنيين من حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

وأضاف التلفزيون السوداني أن الوزراء الأربعة هم حمزة بلول، وعلي جدو، وهاشم حسب الرسول، ويوسف آدم، ويمثلون وزارات الإعلام والنقل والاتصالات والشباب والرياضة.

وتلقى القائد العام للقوات المسلحة اتصالا هاتفيا من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش تناول تطورات الأوضاع في السودان، حيث أكد الطرفان على ضرورة الحفاظ على مسار الانتقال الديمقراطي وإكمال هياكل الحكم وسرعة تشكيل الحكومة المدنية.


اقرأ أيضاً : بيان سعودي إماراتي أمريكي بريطاني بشأن السودان.. تفاصيل


وتعهد القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان بالمحافظة على سلمية وحتمية التحول الديمقراطي وإكمال مسيرة الإنتقال بما يحفظ أمن البلاد ومكتسبات الثورة والوصول إلى حكومة مدنية منتخبة.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى إطلاق سراح رئيس وزراء السودان عبد الله حمدوك والمدنيين الآخرين المعتقلين تعسفيا.

ويمرالسودان بانقلاب عسكري جديد حيث أعلن قائد الجيش، عبد الفتاح البرهان، الاثنين، حل مجلس السيادة والحكومة وفرض حال الطوارئ في البلاد، بعدما تم إيقاف معظم الوزراء والمسؤولين المدنيين في السلطة، فيما تتصاعد الضغوط الدولية من أجل عودة المدنيين الى السلطة.


اقرأ أيضاً : متظاهرون مناهضون للانقلاب يغلقون شوارع في الخرطوم


وحاول الجيش استيعاب الانتقاد الدولي عبر إعادة رئيس الوزراء المقال، عبد الله حمدوك، الذي كان بين الموقوفين، الى منزله، بعد تشديد دول غربية والأمم المتحدة على ضرورة الإفراج عنه.

لكن مكتبه قال إنه لا يزال "تحت حراسة مشددة"، مشيرا الى أن "عددا من الوزراء والقادة السياسيين لا يزالون قيد الاعتقال في أماكن مجهولة".

وكانت السعودية والإمارات والولايات المتحدة وبريطانيا، أصدرت أمس الأربعاء، بيانا مشتركا وجهت فيه نداء إلى الجيش السوداني لإعادة الحكومة ومؤسسات الدولة التي يقودها المدنيون في السودان.

وقالت السعودية والإمارات والولايات المتحدة وبريطانيا في بيان مشترك نشرته وزارة الخارجية الأمريكية: "ندعو إلى إعادة الحكومة ومؤسسات الدولة الانتقالية بقيادة المدنيين في السودان بشكل كامل وفوري".

وأضاف البيان: "نحث على الإفراج عن جميع المحتجزين على خلفية الأحداث الأخيرة وكذلك رفع حالة الطوارئ".

وشددت الدول الـ4: "لا مكان للعنف في السودان الجديد، وفي هذا السياق نشجع على حوار فعال بين كل الأطراف وندعو الجميع بقوة إلى العمل على أن يصبح السلام والأمن لشعب السودان أولوية عليا".

وأكدت ضرورة "شراكة مدنية عسكرية حقيقية" في المرحلة الانتقالية المتبقية وحتى الانتخابات.

 

أخبار ذات صلة

newsletter