الضمان لـ"أخبار السابعة": 4 الأف أم استفادت من برنامج الرعاية من خلال المنزل.. فيديو

محليات
نشر: 2021-10-28 09:06 آخر تحديث: 2021-10-28 15:58
الضمان الاجتماعي - ارشيفية
الضمان الاجتماعي - ارشيفية

تحدث مساعد مدير الضمان الاجتماعي، محمد عودة، عن برنامج رعاية أحد برامج الضمان الاجتماعي الذي يهدف إلى دعم المرأة العاملة في القطاع الخاص.

وقال لـ"أخبار السابعة"، التي تعرض على شاشة رؤيا من السبت إلى الخميس عند السابعة صباحا بتوقيت الأردن، إنه تم تعديل القانون في عام 2019، بحيث تمت إضافة نص يسمح للمؤسسة باقتطاع ما لا يزيد على 25 في المئة من اشتراكات تأمين الأمومة وتخصيصها لبرامج الحماية الاجتماعية المرتبطة بتأمين الأمومة.


اقرأ أيضاً : أبرز ملامح التأمين الصحي للضمان الاجتماعي.. تفاصيل


وأضاف أنه تم إطلاق 3 برامج للرعاية وهي "برنامج الرعاية من خلال المنزل، وبرنامج الرعاية من خلال الحضانة، المساهمة في الكلف التشغيلية".

وأشار إلى أن البرنامج الأول مطبق في الأردن، واستفاد منه أكثر من 4000 أم، إذ يهدف البرنامج للمساهمة في كلف الحضانات على الأمهات بحيث يساهم مع الأم بكلفة الحضانة لمدة 6 شهور.

وقال إن هذه المبالغ تتناسب مع راتب الأم وفق الأجر الشهري للمؤمن عليها، موضحا أنه إذا كان الأجر الشهري 300 دينار فأقل، يصرف لها بدل الرعاية بحد أعلى 60 دينارا شهريا، وإذا كان الأجر الشهري أكثر من 300 دينار، ولغاية 500 دينار يصرف لها بدل الرعاية بحد أعلى 50 دينارا شهريا، أما إذا كان الأجر الشهري أكثر من 500 دينار، ولغاية 1000 دينار فيصرف بدل الرعاية بحد أعلى 40 دينارا شهريا.

وبين عودة أن القرار يدعم الامهات والحضانات لتوفير الحماية والاستدامة للطرفين. 

بدورها قالت عضو في لجنة الضمان التي أشرفت على تصميم البرنامج، رندا نفاع، إن إقرار جاء في الوقت المناسب لدعم قطاع الرعاية في الحضانات وضمان استدامتها، وفي ظل الأوضاع الصعبة جراء جائحة كورونا ودعم للأمهات في دفع أقساط الحضانات.

ولفتت إلى أن من أهم الأسباب لعزوف المرأة عن سوق العمل هو عدم توفر أماكن لرعاية الأطفال في التكلفة المناسبة.

وبينت أن الحضانات في الأردن غير مستدامة وغير مجدية في بعض الأحيان، وأن تكاليفها مرتفعة ودخلها متذبذب وتعتمد على الأقساط الشهرية للطفل، إذ لا يمكن استدامتها دون توفر دعم من الدولة لتأمين الحماية الاجتماعية اللازمة لها.

أخبار ذات صلة

newsletter