العين الإماراتية تفعل الدراسة والعمل عن بعد بسبب عاصفة شاهين

عربي دولي
نشر: 2021-10-03 23:57 آخر تحديث: 2021-10-03 23:57
العين الإماراتية تفعل الدراسة والعمل عن بعد بسبب عاصفة شاهين
العين الإماراتية تفعل الدراسة والعمل عن بعد بسبب عاصفة شاهين

أعلن مكتب أبوظبي الإعلامي تفعيل التعليم والعمل عن بعد في مدينة العين الإماراتية يوم غد الاثنين بسبب التقلبات الجوية مع تأثير العاصفة المدارية شاهين.

وأكد المكتب بتدوينة على حسابه في موقع "تويتر" "تأمين مواقع أعمال البناء والإنشاءات بشكل فوري، وتوقف أعمال الإنشاءات اعتباراً من اليوم الأحد حتى بعد غد الثلاثاء".


اقرأ أيضاً : الإمارات تعلن جاهزيتها للتعامل مع الإعصار "شاهين"


بدورها دعت وزارة الموارد البشرية والتوطين الإماراتية المنشآت والشركات إلى اتخاذ التدابير الوقائية المناسبة لحماية العمال من أخطار العمل والإصابات التي قد تنجم عن الحالة المدارية.

وكانت سلطنة عمان أعلنت خفض درجة الحالة الجوية من إعصار إلى عاصفة مدارية، بعد أن تسببت بتعليق مؤقت لحركة الملاحة الجوية بمطار مسقط الدولي، ووقوع 3 ضحايا أحدهم طفل قضى غرقا وعاملان قضيا بانهيار صخور جبيلة على موقع سكنهما.

وأكدت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في دولة الإمارات، على اتخاذها جميع الإجراءات الوقائية والاحترازية لتخفيف آثار الحالة المدارية لإعصار "شاهين" على الدولة.

كما أشارت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في دولة الإمارات، في مؤتمر صحفي الأحد، أنها على "درجة عالية من الاستعداد والجاهزية للتعامل مع إعصار شاهين".

وقالت المتحدث الرسمي للهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث طاهر العامري:"لا يزال المركز الوطني للأرصاد وبالتنسيق مع الشركاء والجهات المعنية يعمل على متابعة ورصد تحركات الحركة المدارية "شاهين" ودراسة مدى تأثيرها على الدولة. وكما تم الإعلان عنه بالأمس، أن فإن الحالة المدارية "شاهين" في بحر العرب تحولت إلى إعصار من الدرجة الأولى".

ويستمر المستوى الثاني من الفريق الوطني لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، والمتعلق بالكوارث الطبيعية، بمتابعة جاهزية جميع الفرق المعنية والتأكيد على اتخاذ كافة الإجراءات الاستباقية لضمان سلامة الجميع.

كما قامت جميع الجهات المعنية على المستوى الاتحادي في الإمارات، باتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان سلامة أفراد المجتمع، حيث سيتم توفير ضمانات الصحة والسلامة المهنية لكافة العاملين، بجانب ضمان سلامة الحافلات المستخدمة لنقل العمال من وإلى مواقع العمل، وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة.

وبحسب الهيئة، تم تحويل جميع المدارس والجامعات والمعاهد في المناطق المتوقع تضررها إلى التعليم عن بُعد.

وقامت وزارة الطاقة والبنية التحتية بتشكيل فرق عمل ميدانية للتعامل الفوري مع أي آثار قد تنجم عن الحالة المدارية، مع التأكيد على تفعيل خطط الاستجابة للحالات الطارئة المعنية بعمليات تنظيف الأودية ومعابر فتحات تصريف مياه الأمطار.

وأوصت الهيئة الجمهور بمتابعة المستجدات من المصادر الرسمية والالتزام بتطبيق التدابير الاحترازية، وطالبت بالتبليغ عن أي تجمعات لمياه الأمطار، أو أضرار بفعل الحالة المدارية، ليتسنى للجهات المعنية اتخاذ الإجراءات اللازمة.

أخبار ذات صلة

newsletter