التعليم النيابية: ارتفاع نسب البطالة بين الشباب بسبب كورونا

الأردن
نشر: 2021-09-02 16:40 آخر تحديث: 2021-09-02 16:40
جانب من اجتماع لجنة التعليم النيابية مع وزيري الشباب والاقتصاد الرقمي واللجنة الأولمبية
جانب من اجتماع لجنة التعليم النيابية مع وزيري الشباب والاقتصاد الرقمي واللجنة الأولمبية

قال رئيس لجنة التعليم والشباب النيابية، بلال المومني، إن هناك ارتفاعا كبيرا في نسب البطالة بين الشباب الأردني؛ بسبب الظرف الاستثنائي لجائحة كورونا.

ودعا خلال ترؤسه اجتماعا عقدته اللجنة، الخميس، بحضور وزيري الشباب محمد النابلسي والاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة والأمين العام للجنة الأولمبية الأردنية ناصر المجالي والجهات المعنية، إلى ضرورة تكثيف الجهود لتوفير فرص العمل للشباب.

وأشاد المومني بالدور الذي تلعبه وزارتا الاقتصاد الرقمي والشباب في توفير فرص عمل مؤقتة ودائمة للشباب، فضلا عن تأهيل قدراتهم واحتضان نشاطاتهم وابداعاتهم.

بدورهم، طالب النواب أحمد السراحنة وهايل عياش وروعة الغرابلي ومحمد الشطناوي، بضرورة الاهتمام بالشباب وتوفير فرص العمل المختلفة لهم، فضلا عن السماح لأبناء قطاع غزة والذين لا يحملون الرقم الوطني المشاركة بانتخابات الأندية.

من جهته، أشار النابلسي إلى الشراكة الحقيقية بين الوزارة واللجنة النيابية، مستعرضا أبرز ما قدمته الوزارة خلال فترة جائحة كورونا كتنظيم لقاءات عبر وسائل الاتصال المرئي وتوعية الشباب بالوباء والمشاركة في برامج الصحة النفسية.

وتابع، "كما عملت الوزارة على تنظيم حملة تضم 500 شاب وشابة للتوعية بأهمية تلقي مطعوم لقاح كورونا، وتنظيم أدوار المواطنين في المراكز الصحية"، لافتا إلى أن الحملة مستمرة حتى الآن. ولفت النابلسي إلى أن الوزارة استمرت بلقاء الشباب الرياديين والتعاون مع مختلف الجهات وتوقيع الاتفاقيات معها لتأهيل مهارات قدرات الشباب وصقلها.

وقال إنه سيتم إطلاق برامج متخصصة بالتطوع فيما تم تشكيل لجنة عليا تضم عددا من الأمناء العاملين لمختلف الوزارات، متوقعا الانتهاء من أعمالها قبل نهاية العام الحالي.

وحول مطالب النواب بالسماح لأبناء قطاع غزة والذين لا يحملون الرقم الوطني المشاركة بانتخابات الأندية، أكد الوزير أن هذه المطالب سيتم دراستها.

من جهته، استعرض الهناندة أبرز البرامج التي تقدمها الوزارة كتدريب الخريجين المستمر منذ 9 سنوات وإيجاد فرص عمل مؤقتة لهم.

وأشار إلى أن الوزارة، بالتعاون مع العديد من الشركات في القطاع الخاص المحلية والعالمية، أسست عدة فروع لها في محافظات الأطراف ووفرت الالاف من فرص العمل.

وأوضح أن الوزارة تقدم العديد من المنح للشركات الخاصة الأردنية للعمل على توفير فرص للشباب في مجال الاقتصاد الرقمي.

أخبار ذات صلة

newsletter