أوتاوا: مغادرة الطلاب السعوديين يحرم الاقتصاد الكندي من 400 مليون دولار

اقتصاد نشر: 2018-08-07 22:43 آخر تحديث: 2018-08-07 22:43
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

 أكدت شبكة سي تي في نيوز الإخبارية الكندية، في تقرير لها، اليوم الثلاثاء، أن قرار السعودية بإيقاف برامج الطلاب السعوديين في كندا سوف يضر بالاقتصاد الكندي.

ونقلت الشبكة عن أستاذ الأدب العربي بجامعة أوتاوا، كمال ديب، قوله إن تأثير الطلاب السعوديين على الاقتصاد الكندي يبلغ 400 مليون دولار سنويا، مضيفا أن كندا يمكن أن تعوض الأثر الاقتصادي عن طريق فتح الباب أمام المزيد من الطلاب القادمين من بلدان أخرى.

وأشارت الشبكة إلى أن السعودية كانت سادس أكبر مصدر للطلبة الأجانب على المدى الطويل في كندا في العام 2015؛ حيث بلغ عدد الطلبة السعوديين في كندا 11650 وبينت أن الطالب الأجنبي ينفق ما معدله 35100 دولار سنويا.

كما أشارت الشبكة إلى أنه كان هناك أيضا 6222 طالبا من المملكة العربية السعودية على المدى القصير.

ويقول التقرير إن الطلاب الذين يقضون فترة قصيرة ينفقون 900 دولار في الأسبوع بالمتوسط.

أخبار ذات صلة