بوينغ تعلن تأجيل أولى رحلاتها الفضائية المأهولة إلى العام المقبل

تكنولوجيا نشر: 2018-08-03 14:24 آخر تحديث: 2018-08-03 14:24
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

أدى وقوع خلل أثناء اختبار على مركبة الشحن الفضائية "ستارلينر" إلى جعل شركة "بوينغ" الأميركية تقرّر إجراء إطلاق أولى رحلاتها المأهولة إلى محطة الفضاء الدولية حتى العام 2019.

فهذا الخلل يؤثر على عمل عدّة محرّكات قد يتسرّب منها الوقود، بحسب ما أوضح مسؤولون في الشركة.

وقال جون مولهولاند نائب رئيس "بوينغ" في مؤتمر صحافي عبر الهاتف "لدينا ثقة في أننا حدّدنا سبب الخلل والإجراءات التصحيحية".

وأضاف "هناك تعديلات بسيطة في التصميم" تجري حاليا.


اقرأ أيضاً : التقاط إشارة غامضة من الفضاء مجهولة المصدر!


لكن ذلك معناه أن الرحلة المأهولة الأولى لمركبات "بوينغ" التي كانت مقررة في آخر العام الحالي ستؤجّل إلى منتصف أيار/مايو.

وتعمل "بوينغ" على غرار شركة "سبايس إكس" على تصميم مركبات لنقل الرواد إلى الفضاء، بحيث تصبح الولايات المتحدة قادرة من خلال شراكتها مع القطاع الخاص على الاستقلال تماما عن المركبات الروسية.

ومنذ خروج مكوكات الفضاء الأميركية من الخدمة صيف العام 2011، تعتمد واشنطن على مركبات "سويوز" الروسية لنقل روادها من محطة الفضاء الدولية وإليها. وهي تدفع ثمانين مليون دولار عن كلّ رائد.

أخبار ذات صلة