نظام أمازون للتعرف على الوجوه يحدد 28 عضو من الكونغرس الأمريكي كمجرمين

تكنولوجيا نشر: 2018-07-28 20:38 آخر تحديث: 2018-07-28 20:38
نظام أمازون للتعرف على الوجوه يحدد 28 عضو من الكونغرس الأمريكي كمجرمين
نظام أمازون للتعرف على الوجوه يحدد 28 عضو من الكونغرس الأمريكي كمجرمين
المصدر المصدر

أعلنت منظمة الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية ACLU يوم الخميس أنها قامت بعمل اختبار لنظام التعرف على الوجه التابع لشركة أمازون المعروف باسم Amazon Rekognition، وكانت النتائج صادمة حيث حدد النظام  بشكل خاطئ 28 عضو في الكونغرس الأمريكي كأشخاص آخرين تم اعتقالهم بسبب جريمة، مما أثار مخاوف جدية لدى المشرعين حول هذه التقنية حيث أن شركة أمازون تسوق بشكل نشط هذا النظام إلى وكالات إنفاذ القانون في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وهو ببساطة ليس جيدًا بما فيه الكفاية.

وفقا لجاك سنو محامي منظمة اتحاد الحريات المدنية: “إن المنظمة قامت بتحميل نظام أمازون بقاعدة بيانات تحتوي على 25 ألف سجل جنائي للمجرمين ومرتكبي مخالفات قانونية تم تنزيلها من مصدر عام، وبعد ذلك قام الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية بتمرير الصور الرسمية لكل أعضاء الكونغرس البالغ عددهم 535 عضوًا خلال برنامج Rekognition، مطالبين إياها بمضاهاة أي من هذه الصور قد يتطابق مع قاعدة البيانات وانتهى الأمر بمطابقة صور 28 عضو، من بين هؤلاء الـ 28 فشل النظام في التعرف على 6 أعضاء لأنهم من ذوي البشرة السمراء بما في ذلك النائب جون لويس ديموقراطي من جورجيا، وهو ناشط أمريكي من أصل أفريقي في مجال الحقوق المدنية”.

وقالت أمازون في ردها: “إن الأمر يتعلق بإعدادات أداة تعريف الوجوه خلال الاختبار”، ومع ذلك تسلط هذه النتائج الضوء على المخاطر التي يمكن أن يواجهها الأفراد إذا استخدمت الشرطة هذه التكنولوجيا بطرق معينة للقبض على المجرمين.

والجدير بالذكر أن تقنية التعرف على الوجه تستخدم على نطاق واسع بالفعل في الصين من قبل الشرطة، وهناك عدد من الشركات الناشئة هناك التي تسعى بقوة إلى تطبيق هذه التقنية.

أخبار ذات صلة