الاحتلال يُبعد شبان عن الأقصى ويُمدد اعتقال 5 قاصرين

فلسطين نشر: 2018-07-28 13:08 آخر تحديث: 2018-07-28 13:08
صورة لعدد من الشبان الفلسطينيين الذين تم اعتقالهم
صورة لعدد من الشبان الفلسطينيين الذين تم اعتقالهم
المصدر المصدر

قررت سلطات الاحتلال الليلة الماضية، الإفراج عن جميع الشبان الذين تم اعتقالهم خلال المواجهات التي اندلعت أمس الجمعة في المسجد الأقصى، باستثناء خمسة أطفال قاصرين، بحسب وكالة الانباء الفلسطينية "وفا".

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن الاحتلال فرض على الشبان المفرج عنهم دفع كفالة مالية بقيمة خمسة آلاف شيقل، وإبعادهم عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع.

وأكد أن شرطة الاحتلال أبقت على اعتقال الفتية القاصرين بسّام شكري قنبر (17 عامًا)، وعاصم يزيد حلايلة (15 عامًا ونصف) من بلدة جبل المكبر جنوبي القدس المحتلة، وعمران مصطفى ملاعبة من بلدة عناتا شمال شرقي المدينة، محمد عماد معتوق (16 عامًا) من شعفاط ومؤمن ماهر الكركي (16 عامًا) من الطور.


اقرأ أيضاً : الاحتلال يقتحم باحات الأقصى ويلقي قنابل صوتية على المصلين - فيديو وصور


ولفت النادي إلى أن القاصرين يخضعون للتحقيق في غرف (4) بمركز التوقيف والتحقيق "المسكوبية" غربي القدس.

وكانت قوات الاحتلال حولت أمس الجمعة المسجد الأقصى إلى ثكنة عسكرية، عقب اقتحامه ومحاصرته وإغلاقه لمدة 4 ساعات وإخلاء ساحاته، ومهاجمة المصلين بالقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية، والاعتداء عليهم بالضرب والدفع، واعتقال عددًا من الشبان والفتية من ساحاته.

أخبار ذات صلة