فرنسا تهزم بلجيكا وتبلغ نهائي المونديال للمرة الثالثة في تاريخها.. صور

رياضة نشر: 2018-07-10 22:58 آخر تحديث: 2018-07-10 23:01
فرنسا تهزم بلجيكا وتبلغ نهائي المونديال للمرة الثالثة في تاريخها.. صور
فرنسا تهزم بلجيكا وتبلغ نهائي المونديال للمرة الثالثة في تاريخها.. صور
المصدر المصدر

بلغ المنتخب الفرنسي نهائي كأس العالم 2018، مساء الثلاثاء، بعد أن أقصى نظيره البلجيكي بهدف دون مقابل في المباراة التي جرت على ملعب كريستوفسكي في مدينة سانت بطرس بيرغ بروسيا في إطار الدور نصف النهائي.

وسجل لفرنسا المدافع صاموييل أومتيتي برأسية من ركلة ركنية أرسلها أنطوان جريزمان عند الدقيقة 51.

وقبل مونديال روسيا عبرت فرنسا إلى النهائي مرتين عام 1998 وفازت بأول ألقابها وعام 2006 وخسرت أمام الطليان..

واستعان مارتينيز بفيلايني والشاذلي، مثلما فعل في المباراة الأخيرة أمام البرازيل في ربع النهائي، بينما عاد ماتويدي للتشكيلة الأساسية للديوك.

وجاءت تشكيلة بلجيكا  بكورتوا، فيرتونجين، كومباني، أليدرفيريلد، الشاذلي، فيلايني، فيتسل، ديمبلي، هازار، لوكاكو، دي بروين، فيما دخلت فرنسا بلوريس، بافارد، فاران، أومتيتي، هيرنانديز، بوجبا، كانتي، ماتويدي، جريزمان، جيرو، مبابي.

الشوط الأول

وشهدت بداية المباراة نشاطا بلجيكيا واضحا ومحاولات للاختراق من الجانب الأيسر الناشط فيها بشكل واضح هجومياً هازار، بينما المنتخب الفرنسي بدأ المباراة منكمشاً ومعتمداً على الهجمات المرتدة السريعة، التي يقف لها بالمراصد في وسط الملعب أكسيل فيتسل ومروان فيلايني.

وعند الدقيقة 15 كانت الفرصة الحقيقية الأولى في المباراة من نصيب المنتخب البلجيكي كيفين دي بروين مرر الكرة لهازار الذي توغل ثم سددها كرة أرضية رائعة ذهبت إلى جوار القائم الأيسر لحارس الديوك هوغو لوريس، وبعد 3 جاءالرد سريع من الجانب الفرنسي عندما أطلق بلايز ماتويدي تسديدة تصدى لها ببراعة ثيبو كورتوا حارس بلجيكا.

وكادت الدقيقة 21 أن تشهد تقدم "الشياطين الحمر"، هازار يواصل انطلاقاته من الجانب الأيسر، أطلق تسديدة بيمناه هذه المرة أخرجها فاران إلى ركلة ركنية.

بعد 10 دقائق جاء الظهور الأول للهجوم الفرنسي، بافار أرسل كرة عالية داخل منطقة الجزاء ارتقى لها أوليفييه جيرو مهاجم الديوك ولعبها برأسه ذهبت إلى جوار القائم الأيسر لكورتوا، وفي الدقيقة 39 كانت أجمل هجمات المباراة على الإطلاق، هجمة منظمة من الجانب الفرنسي مبابي أرسل كرة بينية رائعة اخترقت دفاعات شياطين بلجيكا ووصلت إلى بافار الذي أطلق تسديدة من داخل منطقة الجزاء تصدى لها باقتدار كورتوا.

 الشوط الثاني

نفذ غريزمان ركلة الركنية ببراعة ارتقى لها أومتيتي مدافع فرنسا ذو الأصول الكاميرونية وسددها برأسه قبل مروان فيلايني وسجل أول أهداف المباراة في الدقيقة 51، وبعد 3 دقائق كانت لقطة المباراة من الرائع مبابي لعب كرة بكعبة رائعة باتجاه جيرو الذي كان أن ينفرد بالمرمى تماماً إلا أن موسى ديمبلي تدخل في اللحظات القاتلة وأخرج الكرة بصعوبة.

وتأخرت الاستفاقة البلجيكية الى الدقيقة 65 سعياً لتحقيق التعادل قبل فوات الأوان دريس ميرتينس البديل الذي حل محل موسى ديمبلي أرسل كرة عرضية وصلت على رأس فيلايني الذي سددها قوية ذهبت إلى خارج الملعب بجوار القائم الأيسر لكورتوا.

 

أخبار ذات صلة