رئيس الفيفا يفاجئ "أطفال الكهف" بعرض سخي

هنا وهناك نشر: 2018-07-06 20:14 آخر تحديث: 2018-07-06 20:14
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

وجه رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جياني إنفانتينو، دعوة للأطفال العالقين في أحد الكهوف بتايلند من أجل حضور نهائي كأس العالم في روسيا يوم 15 يوليو الحالي.

ورغم أن مصير الأطفال لم يحدد بعد، فإن إنفانتينو وجه لهم دعوة لحضور نهائي المونديال، في مبادرة دعم وتضامن مع الأطفال الذين يشكلون فريقا لكرة القدم.

وكتب في رسالة موجهة إلى رئيس الاتحاد التايلاندي "في حال كما نأمل جميعاً سيجتمع الأطفال مع عائلاتهم في الأيام المقبلة، ويسمح لهم وضعهم الصحي بالسفر، يسر الفيفا أن يدعوهم لحضور المباراة النهائية لكأس العالم 2018 كضيوف لنا".

وأكد "أتمنى من كل قلبي أن يتمكنوا من الانضمام إلينا في المباراة النهائية في لحظة اتحاد واحتفال".

وكان الفتيان البالغة أعمارهم بين 11 عاما و16 دخلوا مع مدرّبهم لكرة القدم إلى مغارة تهام لوانغ الواقعة شمال تايلاند عند الحدود مع بورما ولاوس، مساء الثالث والعشرين من حزيران/يونيو بعد إنهاء تدريبهم الرياضي.

وأثناء وجودهم في داخلها، هطلت أمطار موسمية غزيرة أغرقت أجزاء منها.

أخبار ذات صلة