وفيات التدخين في الأردن الأسوأ على مستوى العالم

صحة نشر: 2018-05-30 20:07 آخر تحديث: 2018-05-30 20:07
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

كشفت تقارير محلية وعالمية، عن ان وفيات التدخين في الأردن، تعد من الأسوأ على مستوى العالم.

وبحسب بيان لمنظمة الصحة العالمية، فان حالة وفاة واحدة من بين كلّ ثماني وفيّات تعزى إلى تعاطي التبغ، وهي إحصائيّة تعدّ أسوأ بكثير من مثلها على مستوى العالم حيث تعادل حالة واحدة من بين كل عشر وفيات.

وافادت الاراقام ان واحداً من بين كل اثنين من الأشخاص البالغين في الأردن يدخن السّجائر، وتتكرر النّسبة ذاتها فيما يتعلَق بالتدخين السلبي (التدخين غير المباشر) بين البالغين والشّباب.


اقرأ أيضاً : ثلثا الأردنيين مصابون بالسمنة.. و 60% من الرجال "مدخنين"


كما كشفت آخر الإحصائيات، أن التبغ يقف وراء ما نسبته 12 بالمئة من مجمل الوفيّات في الأردن بين الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم ثلاثين عاماً، وضمن هذه الفئة يشكّل التبغ العبء الأكبر من أسباب الوفيّات المتعلّقة بالأمراض التنفسيّة 34 بالمئة من مجمل الوفيات، ومن السّرطانات 18 بالمئة، ومن أمراض القلب والأوعية الدّمويّة 13 بالمئة، وهذه الأرقام في ازدياد.

يذكر ان الأردن أصدر قانون مكافحة التبغ وجعله جزءاً من قانون الصّحة العامة (47) عام 2008، كما أجريت تعديلات أخرى على القانون عام 2017.بترا

 

أخبار ذات صلة