الخارجية البلجيكية تستدعي سفير الاحتلال

عربي دولي نشر: 2018-05-15 17:38 آخر تحديث: 2018-05-15 17:38
ارشيف
ارشيف
المصدر المصدر

استعدت وزارة الخارجية البلجيكية سفيرة الاحتلال لدى بروكسل على خلفية مجزرة غزة.

 جاء ذلك بعيد تصريحات للسفيرة سيمونا فرانكل، وصفت خلالها  المتظاهرين الفلسطينيين الذين قتلوا برصاص الجنود على حدود قطاع غزة بالإرهابيين.

 وقالت في مقابلة مع قناة RTBF: "يؤسفني مقتل أي كائن بشري، حتى الـ55 إرهابيا الذين حاولوا عبور الحدود".

 وردا على سؤال حول هل تعتبر الأطفال الثمانية والرضيع الذين قتلوا، إرهابيين أيضا، قالت: "مجموعة حماس الإرهابية، أخذت سكان غزة كرهائن وهي تتحمل المسؤولية. لقد قرروا المجازفة والتضحية بأشقائهم وشقيقاتهم وبالرجال والنساء والأطفال في حرب إعلامية. نحن نرغب فقط بحماية مواطنينا. نحن نفضل سماع الانتقاد بدلا من تقبل التعازي".


اقرأ أيضاً : شهيد بتجدد المواجهات في غزة .. صور


 ورفضت السفيرة اعتبار الفعاليات عند الحدود بأنها نظمت من قبل مواطنين مسالمين، معتبرة أن حماس تقف وراءها. وقالت: "هم يرسلون الأطفال إلى الحدود".

 

أخبار ذات صلة