مستوطنون يقتحمون قبر يوسف في نابلس تحت حماية قوات الاحتلال

فلسطين نشر: 2018-05-11 19:27 آخر تحديث: 2018-05-11 19:27
تحرير: حافظ ابوصبرة
مستوطنون يقتحمون قبر يوسف في نابلس تحت حماية قوات الاحتلال
مستوطنون يقتحمون قبر يوسف في نابلس تحت حماية قوات الاحتلال
المصدر المصدر

 الليلة الماضية كانت ليلة عصيبة على مدينة نابلس التي عانت تطرف المستوطنين وعنجهيتهم تحت حماية جنود الاحتلال، حيث أصيب عدد من الشبان خلال مواجهات اندلعت في المنطقة الشرقية للمدينة اثر اقتحام آلاف المستوطنين لقبر يوسف، فيما نجت عائلة دوابشة من قرية جنوب المدينة من جريمة حرق جديدة اثر رشق منزله بزجاجة حارقة من قبل احد المستوطنين.

يستمر تصعيد المستوطنين بعنصرية وعنجهية بمساندة من الاحتلال وحكومته اليمينية المتطرفة، ليلة عصيبة مرت بها مدينة نابلس مسرح الأحداث في بدايتها المنطقة الشرقية من المدينة بعد اقتحام مئات الاليات العسكرية عدة أحياء تمهيدا لاقتحام ستة الاف مستوطن لقبر يوسف لاداء صلواتهم التلمودية هناك.

لم ينتهي الامر عند المواجهات العنيفة التي اندلعت عقب اقتحام المدينة، هذه المواجهات التي اعتقل خلالها احد الشبان واصيب فيها ثمانية اخرين، فما انسحبت قوات الاحتلال من محيط قبر يوسف عند ساعات الفجر الاولى حتى استفاق اهالي قرية دوما الى الجنوب من المدينة على حريق في احد منازل القرية تسببت به زجاجة حارقة القاها احد المستوطنين الحاقدين داخل المنزل بينما كانت عائلة دوابشة الزوج وزوجته واطفاله مستغرقين في النوم.

 فاجعة جديدة نجت منها قرية دوما وعائلة دوابشة، هذه العائلة التي ارتبط اسمها بجريمة احراق عائلة سعد دوابشة في تموز من العام الفين واربعة عشر وارتقى على إثرها سعد وريهام دوابشة وطفلهم الرضيع علي، لم يقف الامر عند تلك الجريمة فغولاة المستوطنين حاولوا احراق ثلاثة منازل للعائلة عدا عن المنزل الذي احرق اليوم.

أخبار ذات صلة