مشادة سببها من سيجلس بجانب الوزير .. فيديو

هنا وهناك نشر: 2018-04-05 16:16 آخر تحديث: 2018-04-05 21:06
تحرير: أمين العطلة
من الفيديو
من الفيديو
المصدر المصدر

شهد اجتماع وزير الشؤون السياسية والبرلمانية، موسى المعايطة، صباح الخميس، مشادات كلامية بين عدد من رؤساء مجالس المحافظات وموظفي الوزارة قبل بدء الاجتماع.

 وجاء الخلاف، بحسب ما رصدت رؤيا، بسبب رفض رؤساء بعض المجالس تغيير مقاعدهم بعد أن اختاروا الجلوس الى جانب الوزير، متجاهلين الترتيب الهجائي للمقاعد حول طاولة الاجتماع.

 وبدأ الخلاف مع رئيس مجلس محافظة معان عبد الكريم الجازي عندما طلب منه موظفو الوزارة تغيير مقعده والالتزام بترتيب المقاعد كما وضعته الوزارة الأمر الذي اثأر غضبه ودفعه لانتقاد ترتيب جلوس رؤساء مجالس المحافظات داخل القاعة معتبرا إياه ترتيبا "مناطقيا" من شأنه تهميش المحافظات الأبعد عن العاصمة وطالب بمغادرة الرؤساء للاجتماع قبل انعقاده.


اقرأ أيضاً : إطلاق دراسة بعنوان "التصورات والهياكل ضد مشاركة المرأة السياسية في الأردن"


 لاحقا عُقد الاجتماع دون مغادرة رؤساء مجالس المحافظات وبحضور الوزير لمناقشة موازنات المجالس المحلية والبلدية.

 وقال موظفون بالوزارة لـ"رؤيا" إن ترتيب المقاعد كان بحسب الحروف الهجائية.

وفي وقت لاحق، قال الجازي في رد وصل رؤيا، إن المشادة التي حصلت قبل وصول الوزير كانت اعتراضا على إدارة ملف اللامركزية وإلى التهميش الواقع على مجالس المحافظات وخاصة في الجنوب.

 وأضاف الجازي أن اعتراضه ورئيسي مجلسي محافظتي العقبة والطفيلة وجه إلى القائمين على إدارة ملف اللامركزية في وزارة التنمية وعلى رأسهم الوزير.

وزاد  :" كم تمنيت ان يسأل مندوب رؤيا عن السبب الحقيقي وراء هذه المشادة وكنا نرغب بالانسحاب عند وصول معالية....نعم المصداقية، نعم أن أحد الموظفين أراد أن يرتب الأسماء حسب المحافظات وكالعادة فرد عليه ان يحترمنا نحن رؤساء مجالس محافظات، ولكن للأسف كان الاعلام مركزا على جانب غير مهم ويحدث عفويا أثناء المشادات"، بحسب قوله.

 

 

 

 

أخبار ذات صلة