بروتين جديد قد ينقذ حياة الجنين من الموت

صحة نشر: 2018-04-04 14:26 آخر تحديث: 2018-04-04 14:26
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

خلصت أبحاث أجراها باحثون أمريكيون، إلى اكتشاف بروتين جديد داخل المشيمية قد ينقذ الجنين من الموت داخل المشيمة قد ينقذ الجنين من الموت داخل الرحم نتيجة إعاقة النمو، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

 وأطلق الباحثون الذين أجروا الدراسات في جامعة كاليفورنيا، اسم "humanin" على البروتين الذين  يؤدي وظيفة المشيمة عندما تفشل في دورها بتمرير المواد الغذائية والأكسجين والدم الكافيين لنموه بشكل طبيعي.

 وأوضح الباحثون أن هذا البروتين يساعد في تكسير الكربوهيدرات وإرسال المواد الغذائية إلى أعضاء وعضلات الجنين داخل الرحم، كما يلعب دور "آلية دفاع" مضادة لما يُسمى بـ"الإجهاد التأكسدي"، و(هو جزء من عملية الأيض تُطلق خلالها جذور حرة داخل الجسم قد تدمر خلاياه)، ناتج عن نمط حياة غير صحي مثل التدخين والتلوث والسمنة وسوء التغذية، ما قد يؤثر سلباً على عمل المشيمة.

وتقوم المشيمة بامتصاص المغذيات والأكسجين والدم من الأم ونقلها للجنين لنموه، والتخلص نهائياً من المواد الضارة وثاني أكسيد الكربون من خلال الحبل السري، والعكس صحيح عند فشل عمل المشيمة، حيث يعيق نمو الجنين بشكل طبيعي داخل الرحم، نتيجة حرمانه من المغذيات، ما يتسبب في موت الخلايا وصغر حجمه عن الطبيعي أثناء الحمل.

وقام الباحثون بقياس مستوى البروتين من عينات مأخوذة من رحم 22 أم اللواتي عانين من فشل عمل المشيمة أثناء الحمل وولادة أطفالهن بوزن أقل من الطبيعي ومقارنتهن بأمهات ولدن أطفالهن بوزن طبيعي.


اقرأ أيضاً : مفاجأة لمحبي المعكرونة


 ووجد الباحثون ارتفاع مستوى هرمون "humanin" بشكل ملحوظ داخل مشايم الأجنة الأقل وزناً مقارنة بأولئك بوزن طبيعي، ما يعني أن الهرمون قد يلعب دور "المُنقذ" لإحضار المغذيات إلى الجنين عندما يحتاجها بشكل عاجل، مما يساعد على ضمان بقائه حياً وبشكل طبيعي لحين ولادته.

أخبار ذات صلة