فلكي أردني يشارك ناسا في اكتشاف الكواكب

هنا وهناك نشر: 2018-03-12 21:17 آخر تحديث: 2018-03-12 21:17
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

يشارك الفلكي الأردني عماد مجاهد في اكتشاف الكواكب السيارة البعيدة في مجرتنا درب التبانة والتي تدور حول النجوم الأخرى خارج مجموعتنا الشمسية (اكسوبلانيت) Exoplanets من خلال اجراء التحاليل على المعلومات العلمية التي التقطها تلسكوب الفضاء الأمريكي كبلر Kepler Space Telescope الذي يدور حول الأرض خارج غلافها الغازي الأرضي.

وطلبت وكالة الفضاء الامريكية ناسا من الراصدين الفلكيين في العالم وأعضاء في الوكالة ومتعاونين معها ولهم خبرة في الرصد الفلكي مشاركتها في تحليل هذه البيانات الضخمة التي يصعب على علماء الفلك في ناسا لوحدهم تحليلها، وإذا ما توفق الفلكي مجاهد في العثور على أحد هذه الكواكب ان شاء الله، فسوف يتم إطلاق اسم الفلكي مجاهد او أي اسم يقترحه عليها.


اقرأ أيضاً : فيديو يجسد 14 مليار سنة من حياة الكون في 10 دقائق


وقد وصل عدد النجوم التي يتوقع وجود كواكب سيارة مثل الأرض حول هذه النجوم حوالي 150 الف نجم، وهي التي التقطها تلسكوب الفضاء كبلر، ومن خلال معرفة ورصد الاختلاف البسيط في لمعان هذه النجوم يمكن معرفة وجود الكواكب السيارة حول هذه النجوم من عدمه، حيث تعمل الكواكب السيارة على حجب نسبة بسيطة جدا من ضوء النجم نتيجة مرور الكوكب من امام النجم نسبة الى الأرض، وبهذه الطريقة يمكن تحديد وجود الكواكب السيارة وعددها وكذلك تركيب الكوكب وغلافه الغازي وقد يتم العثور على علامات على وجود الماء على سطحه وهي العلامة الأهم في البحث عن حياة عاقلة أخرى على الكواكب الأخرى في مجرتنا درب التبانة غير الأرض وخارج المجموعة الشمسية.

يذكر ان وكالة ناسا تسعى جاهدة للبحث عن حياة أخرى في الكون من خلال اكتشاف الكواكب السيارة الملائمة للحياة مثل الأرض، وتم في السابق اكتشاف عدد من الكواكب السيارة تشبه الأرض ومغمورة بالبحار والمحيطات، وقد تكون عليها حضارات ذكية، لذلك أرسلت خلال العقود الماضية رسالة الى هذه الحضارات الذكية منها آيات من القران الكريم.

أخبار ذات صلة